الأعشاب الضارة بالمرأة الحامل

تهتم المرأة الحامل بتناول جميع العناصر الغذائية اللازمة لصحتها وصحة طفلها، ومن المهم المتابعة مع الطبيب المختص لوصف الأدوية اللازمة، ولكن ما يجب أن تنتبه له السيدة الحامل، هو تناول الأعشاب خلال فترة الحمل، فهناك الكثير من الأعشاب الضارة بالمرأة الحامل، فهذه الأعشاب ليست آمنة أثناء الحمل وتضر بالجنين.

الأعشاب الضارة بالمرأة الحامل

هناك الكثير من الأعشاب الضارة بالمرأة الحامل، حيث تسبب أثار جانبية يصل بعضها إلى الولادة المبكرة أو الإجهاض، فيجب توخي الحذر عند تناول أي من الأعشاب والمكملات، أما عن الأعشاب التي يجب تجنبها فترة الحمل فهي:

  • البطيخ المر وهو قرع استوائي يشبه الفاكهة ويمنع عن المرأة الحامل.
  • عشب القنب والذي قد يسبب الولادة المبكرة.
  • القرنفل حيث يؤدي إلى الإصابة بحرقة المعدة، بجانب احتمالية حدوث مشاكل تحسسية وتخثر الدم وحدوث مشاكل في الكبد.
  • البعد عن الكراوية والتي قد تؤدي إلى انقباض عضلات الرحم وهذا قد يسبب الإجهاض أو ولادة مبكرة.
  • الحلبة: لا يفضل تناول الحلبة في فترة الحمل، فقد تسبب انقباض في عضلات الرحم، وهو ما سيؤدي بدوره إلى الولادة المبكرة والإجهاض، وقد تسبب مشاكل تحسسية ومشاكل صحية للجنين.
  • يمنع تناول الزعفران خلال فترة الحمل، فاستخدامه بكميات زائدة يسبب انقباض عضلات الرحم، وهذا قد يؤدي إلى الولادة المبكرة أو الإجهاض.
  • استخدام زيت إكليل الجبل يتسبب في ارتفاع ضغط الدم، ويؤدي تناول إكليل الجبل بكمية زائدة إلى انقباض عضلات الرحم، والذي قد يتسبب في الإجهاض أو الولادة المبكرة.
  • الميرمية من الأعشاب الضارة بالمرأة الحامل وقد تؤدي إلى حدوث الإجهاض بشكل كبير.
  • الزعتر من الأعشاب التي قد يؤدي استخدامها لفترة طويلة إلى التحسس.
  • لا يفضل استخدام اليانسون خلال فترة الحمل بجرعات عالية، فقد يؤدي ذلك إلى انقباض عضلات الرحم، بجانب تسببه في تهيج البشرة وحرقة المعدة.
  • البابونج: تناول شاي البابونج بكثرة يسبب انقباض عضلات الرحم، وبالتالي حدوث الولادة المبكرة أو الإجهاض وقد يسبب مشاكل تحسسية.
الأعشاب الضارة بالمرأة الحامل
أعشاب ضارة للحامل

القرفة من الأعشاب الضارة بالمرأة الحامل

القرفة من الأعشاب الضارة بالمرأة الحامل، ولا يفضل نهائيا استخدامها خلال فترة الحمل، فهي معروفة بقدرتها على تحفيز انقباض عضلات الرحم، وهي تأخذ في حالة عدم نزول الدورة الشهرية من أجل تحفيز الانقباض، وبالطبع يجب على المرأة الحامل البعد عن كل ما يسبب انقباض في عضلات الرحم، لمنع حدوث الإجهاض.

الشاي

لا يفضل تناول الشاي بكثرة خلال فترة الحمل، فهو يحتوي على الكافيين وله قدرة على اختراق رحم المرأة الحامل والوصول للجنين، والكافيين الزائد قد يؤثر على نمو الجنين ويؤثر على فترة نوم الجنين في الرحم، وكذلك الأمر لا يفضل تناول القهوة بكثرة خلال الحمل.

أعشاب مفيدة للمرأة الحامل

على عكس الأعشاب الضارة بالمرأة الحامل، هناك أعشاب يمكن تناولها خلال فترة الحمل وتفيد الحامل وهي:

الأعشاب الضارة بالمرأة الحامل
  1. الزنجبيل: يستخدم كمضاد للغثيان والقيء، والجرعة اليومية الموصى بها واحد جرام من المسحوق المجفف، ولا يفضل تناوله بجرعات عالية.
  2. الثوم: الثوم يحتوي على مضادات للبكتيريا والفطريات والمكيروبات، كما يساعد على تقوية الجهاز المناعي للمرأة، ويساعد على تقليل مخاطر احتباس البروتين في البول ومنع الارتجاع.
  3. التوت البري: يفضل استخدام التوت البري خلال الحمل، فهو يقي من عدوى المسالك البولية، وأمراض اللثة، وقرحة المعدة، والإنفلونزا.
  4. أوراق التوت الأحمر: تحتوي أوراق التوت الأحمر على المعادن المفيدة لصحة المرأة الحامل، وهو يستخدم كقابض للإسهال.
  5. النعناع: النعناع من الأعشاب المهدئة للمعدة والقولون، فهو يساعد في تخفيف متلازمة القولون العصبي، وهو يستخدم في علاج الغثيان الناجم عن الحمل، وهو يخفف من تقلصات البطن.

في النهاية من المهم استشارة الطبيب المختص حول الأعشاب الضارة بالحامل، للبعد عن تناولها أو تناولها بكميات محددة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى