افرازات بيضاء اثناء الحمل

افرازات بيضاء اثناء الحمل ، مرحلة الحمل عن السيدات يؤدي إلى حدوث الكثير من التغيرات التي تواجهها، ومن أكثر هذه التغيرات نزول إفرازات مهبلية، مما يشعر المرأة بالقلق الشديدة، ولكن يعد حدوث افرازات بيضاء اثناء الحمل من الأمور الطبيعية التي تحدث لكل سيدة في هذه المرحلة، ولكنه يختلف شكل الإفراز في كثافته وملمسه ولونه من سيدة إلى أخرى، ولهذا سيدور حديث اليوم حول أسباب نزوله وكيفية تجنب حدوث التهابات فتابعونا في عالم المعرفة.

اقرأ أيضًا: رفة العين ما بين العلم والخرافات

أولا أسباب نزول افرازات بيضاء اثناء الحمل

نزول الإفرازات البيضاء أثناء فترة الحمل من الأمور الطبيعية والتي لا تدعو للقلق من قبل المرأة الحامل وتحدث هذه الظاهرة نتيجة لبعض الأسباب الطبيعية، وهي تعد من الأمور الطبيعة الهامة لأنها تساعد على التخلص من البكتيريا والجراثيم التي تضر المرأة وجنينها ومن أبرز هذه الأسباب ما يلي:

  • نتيجة لحدوث العلاقة الحميمة مما يؤدي إلى نزول إفرازات بيضاء كريهة الرائحة.
  • حدوث خلل في توازن درجة حرارة الحموضة في المهبل ويكون ذلك سببا في حدوث افرازات مهبلية على شكل سائل مجبن وهى ما يسمى بعدوى الخميرة.
  • عند تعرض المرأة لارتفاع في نسبة هرمون الأستروجين فذلك يؤدى إلى ارتفاع تدفق الدم في الحوض ويظهر على شكل إفرازات بيضاء بشكل واضح.
  • عند قرب حلول الشهر السابع والثامن والتاسع من أشهر الحمل تشعر المرأة بنزول إفرازات مهبلية نتيجة لتخلص الجسم من الإفرازات العنقودية وكذلك البكتريا والجلد الميت التي لا يحتاج إليها جسم المرأة الحامل وهو ما يسمى بالسائل الأمينوسي.

افرازات بيضاء اثناء الحمل

متى يجب اللجوء إلى الطبيب المعالج

فند ملاحظة المرأة حدوث بعض التغيرات في الإفرازات غير التي تم ذكرها أعلى المقال يجب على الفور الذهاب على الطبيب المختص حتى لا تصاب المرأة ببعض الأمراض وينتج عنه نتائج سلبية هي في غنا عن حدوثها، ومن أهم هذه التغيرات ما يلي:

افرازات بيضاء اثناء الحمل
  • عند ملاحظة حدوث زيادة في كمية الإفرازات أو نزوله بشكل سائل يشبه الماء أو مصحوبا بأشياء دموية يميل لونه إلى البني أو الوردي عندما لا تصل السيدة الحامل الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل فيدل ذلك على ظهور علامة المخاض قبل الموعد المحدد للولادة.
  • عند شعور المرأة بنزول افرازات مهبليه بيضاء اللون بدون رائحة فذلك يسبب المزيد من الانزعاج مثل الشعور بألم أثناء التبول أو عند اقامه العلاقة الحميمة مع الإحساس بالوجع والحرقان في ذلك دليل على الإصابة بالعدوى الفطرية ويجب الذهاب إلى الطبيب.
  • عند نزول افرازات كريهة الرائحة ولها لون أصفر أو أخضر أو بني فهذا دليل على أن المرأة مصابة بالتهابات مهبلية وعند ذلك يجب اللجوء إلى الطبيب المختص لعلاج هذه الظاهرة.
  • تصاب المرأة بداء المشعرات ويمكن معرفته عند ملاحظتها بنزول افرازات له لون أصفر أو أخضر ذات رائحة كريهة والشعور بتهيج في المنطقة المهبلية والرغبة الشديدة في الحكة في المهبل مع وجود احمرار في الفرج وألم شديد أثناء التبول وعند إقامة التواصل الجنسي فمن هنا يجب استشارة الطبيب المعالج لعلاج هذه الحالة.

العوامل التي تساعد على تجنب الإصابة بالالتهابات المهبلية

هناك بعض الإرشادات والتوجيهات التي تساهم بشكل كبير على تجنب الإصابة بالالتهابات المهبلية ومن أبرز هذه النصائح هي:

  • الحرص على ارتداء الملابس الداخلية المصنوعة من القطن.
  • يجب القيام بارتداء الملابس الفضفاضة والتي من شأنها تساعد الجسم على التنفس.
  • عدم الإهمال في تناول الأطعمة الغذائية التي تساعد على تنشيط وتعزيز البكتيريا الصحية لدى الجسم.
  • المداومة على تجفيف الأعضاء التناسلية بشكل مستمر بعد الاستحمام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى