أعراض سرطان الرئة المبكرة الأكثر شيوعا

اعراض سرطان الرئة المبكرة الأكثر شيوعا ، يصاب كثير من الناس بمرض السرطان، ولكن يعتبر سرطان الرئة من أكثر أنواع السرطانات انتشارا، حيث يصيب حوالي 14% من عدد الأشخاص المصابين بمرض السرطان على مستوى العالم، ولذلك يجب معرفة اعراض سرطان الرئة المبكرة الأكثر شيوعا، حتى يجب الانتباه اليها مبكرا، وهذا ما نقوم بسياقه من خلال السطور القليلة التالية فتابعونا في عالم المعرفة.

اقرأ أيضًا: أمراض القلب مرتبطة بنقص المغنيسيوم

اعراض سرطان الرئة المبكرة الأكثر شيوعا

هناك الكثير من العلامات واعراض سرطان الرئة المبكرة الأكثر شيوعا التي يجب الانتباه إليها، وعند ملاحظة هذه الأعراض يجب الذهاب إلى الطبيب واستشارته بشكل فوري، حتى لا يتطور الأمر ويتفاقم، وهذه العلامات والأعراض تتلخص فيما يلي:

الكحة المستمرة

  • عند إصابة الشخص بأعراض أمراض الجهاز التنفسي مثل البرد أو الانفلونزا، الأمر الذي يصاحبه كحه وسعال مستمر، وعند استمراره أكثر من 15 يوما وامتد إلى 30 يوما، ففي هذه الحالة يجب الذهاب إلى الطبيب واستشارته.

تغير في شكل التنفس

  • عند الشعور بحدوث تنفس بشكل غير طبيعي مصاحبا بضيق في التنفس، ويحدث ذلك عادة عند قيام الشخص ببذل مزيد من المجهود، في هذه الحالة يسمع المريض صوت صفير أثناء التنفس.

أعراض سرطان الرئة المبكرة الأكثر شيوعا

الشعور بآلام في العظام

  • من أبرز اعراض سرطان الرئة المبكرة الأكثر شيوعا هي الشعور بآلام في المفاصل والعظام، وقد يتطور الأمر بشكل سريع في مدة قليلة.

تغير في لون أو حجم البلغم

  • الشخص الذي يعاني من سرطان الرئة المبكر يعاني من البلغم الكثير، ويلاحظ وجود تغير ملحوظ في لون وحجم البلغم، وخاصة عندما يشوبه بعض من الدم، ولذا يجب الذهاب إلى الطبيب بشكل فوري.

تغيرات في نبرات الصوت

  • عند إصابة الشخص بسرطان الرئة فذلك يسبب الضغط على العصب الذي بدوره يتحكم في الحنجرة، مما يكون سببا في تغير الصوت، إما أن يجعله أجش، أو إصابته ببحة ملحوظة، وعندما يستمر في هذه الحالة أكثر من 15 يوما، فعندئذ يجب استشارة الطبيب، لأن ذلك يعد من اعراض سرطان الرئة المبكرة الأكثر شيوعا.

نزول الوزن

  • عند ملاحظة فقدان الوزن بشكل غير مبرر وبدون تخطيط واتباع حمية غذائية تساعد على تنزيل الوزن، فهذا يدل على وجود مشكلة ويجب الذهاب إلى الطبيب تحديدها ووصف العلاج اللازم.

ما هي العوامل التي تساعد على الإصابة بسرطان الرئة؟

  • ممارسة عادة التدخين وتعد من أبرز العوامل التي تساعد على اصابة الانسان بسرطان الرئة.
  • تعرض الانسان للتدخين السلبي.
  • استنشاق هواء ملوث او استخدام دخان الفحم التي يستخدم في أغراض الطهي والتدفئة.
  • عند وجود تاريخ عائلي لإصابة أحد الوالدين أو أحد الإخوة أو أي قريب من الدرجة الأولى مصاب بسرطان الرئة.
  • الأشخاص المصابون بفيروس نقص المناعة المكتسبة يعدون أكثر الناس عرضة إصابتهم بسرطان الرئة.
  • يزداد خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى الأشخاص الذين يتعرضون لغاز الرادون أو الكروم أو النيكل.

كيفية الوقاية من الإصابة بسرطان الرئة؟

  • تجنب التدخين بأسرع وقت.
  • عدم التعرض للتدخين السلبي.
  • تجنب التعرض للشمس المواد المسرطنة.
  • القيام بعمل كشف دوري للاطمئنان على الصحة العامة.
  • تناول نظام غذائي صحي يحتوي على الخضروات والفواكه.

طرق العلاج

بعد الذهاب إلى الطبيب وعمل كل التحاليل اللازمة، والتي تؤكد الإصابة بسرطان الرئة، يتم تحديد العلاج على نوع السرطان والوضع الصحي للمريض، وهذا ما يحدده الطبيب ويكون العلاج بإحدى هذه الطرق:

  • إما بالجراحة: وذلك من خلال إزالة المنطقة التي يوجد بها الورم السرطاني.
  • أو بالمعالجة الكيميائية.
  • أو بالمعالجة الشعاعية.
  • أو بالمعالجة الدوائية المركزية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى