إدارة المنظمات غير الربحية

إدارة المنظمات غير الربحية عبر عالم المعرفة، تُعبر المنظمات عن عدد مُدمج  من القطاع الخاص، الذين يمتلكون أهداف سامية تدعو إلى أفعال الخير، وهي لا تستفيد من أي أنشطة، حيث لا تُعطي أي أموال إلى أصحابها أو أي عضو فيها، و يتم تأسيس هذه المنظمات لعدة أغراض متنوعة مثل: الثقافية، التعليمية، الدينية، والسياسية، وإدارة المنظمات غير الربحية تكون بشكل منظم، ومن الممكن أن تزداد في النمو وتتحول إلى مؤسسات فخمة مثل: الجامعات أو الكنائس والمستشفيات، وذلك عندما يتم إدارتها بشكل سليم.

إدارة المنظمات غير الربحية بالتفصيل

إدارة المنظمات غير الربحية
إدارة المنظمات غير الربحية

يرغب العديد من رواد الأعمال في عمل شركات منظمة، والتي تهدف إلى الربح الكثير، من أجل الحصول على ثروة مادية كبيرة، ولكن مثل هذه الأمور ليس لها علاقة أو تتوافق مع المنظمات الغير ربحية على الرغم من أنها تستعمل نفس أساسيات العمل بشكل كامل، ولكن الاختلاف يكمن في عمل الشخص لشيء خاص بالمجتمع، حيث أن الربح الخاص بها يتم استخدامه لخدمة أفراد المجتمع وتقديم لهم كافة وسائل الراحة سواء تعليمية أو سياسية أو ثقافية أو مادية.

ولكي يتم الحصول على أرباح منها، يجب إتباع الخطوات التالية:

  • إيجاد تمويل

على الرغم من أن معظم نوعية هذه المنظمات تمزج بين رسوم الخدمات كلها، إلا أنها تحتاج إلى تمويل، وذلك لأن الأغلبية يجعل اعتماده قائم بشكل كامل على المبالغ المالية الممنوحة من الجهات الحكومية أو الخاصة أو المؤسسات الأخرى.

  • العمل بأسلوب واضح

تُعد النماذج الضريبية الخاص بالمنظمات الغير ربحية سجلات عامة، أي أنه يستطيع أي شخص قراء نموذج الضرائب من خلال شبكة الإنترنت، ورواتب التعلم، النفقات، والإيرادات وغيرها الكثير.

إدارة المنظمات غير الربحية
  • الدفع

تتم عملية الدفع من قبل الرؤساء الخاصين بالمؤسسة الغير ربحية والذين يديرون هذه المنظمات الضخمة، ومن الممكن أن تكون المبالغ المُقدمة كبيرة، حيث وضحت دراسة  سنة 2005، والتي تحمل عنوان “وقائع العمل الخيري لما يزيد عن مائتي  مجموعة كبيرة لا تبغي الربح”  أن المتوسط الخاص براتب المديرين التنفيذيين ما يقارب 320،000 دولار. 

تجهيز الأوراق ABCs الخاصة بالمنظمة

من الضروري التأكد من أن المنظمة غير ربحية، وذلك عن طريق مصلحة الضرائب، والتي تُعطي الحقيقة الواضحة حول اتفاقية المنظمة مع قوانين الدولة، ويتم ذلك من خلال إتباع الخطوات التالية:

  • يجب التسجيل مع الدولة من قبل  المنظمات غير الربحية من أجل عمل الأعمال الخيرية بطريقة قانونية، حيث في أول الأمر سوف يتم عمل مقالات إنشاء وإرفاقها في التسجيل.
  • من الضروري عرض طلب من أجل تخفيض الضرائب على المنظمات الغير ربحية، حيث لا يتم نجاح هذه العملية إلا من خلال موافقة المصلحة الخاصة بالضرائب، ولن يستطيع المانحون استعمال مساهماتهم كنوع من الخصم الضريبي، وترغب معظم المنظمات غير الربحية  بشكل كبير في امتلاك ما يُسمي بالوضع 501 C 3، والذي يساعد في إزالة الضرائب لهذه المنظمات.
  • في حال كان الهدف الخاص من تأسيس المُنظمة هو جذب عدد من الجماهير للتبرعات، لابد من المُنظمة التسجيل وتأكيد على أنها مُنظمة غير ربحية.
  • يجب عمل إدارة مجلس لكي تستفيد المؤسسة، حيث تعمل على تنظيم الأموال وتوظيف الأشخاص، ورسم الاتجاه الخاص بالمنظمة، وتحقيق جميع الأهداف، مع وجوب عدم تكون الإدارة من عدد من الأصدقاء أو الأفراد التي يتم التعامل معهم من قبل المؤسسة الخيرية.

الهيكل التنظيمي للمنظمات غير الربحية

في أغلب الأحيان تكون الإدارة الخاصة بالمنظمات الغير ربحية شيء معقد جدًا، نتيجة لتعدد أصحاب المصلحة الذين يتشاركون فيها، ومنح التوجيه الإداري من أجل تنظيم المنظمة من قبل الموظفين، وفي مثل هذه المؤسسات التنظيمية الهائلة في الحجم يتشتت بشكل كامل الدور الإداري لكل من المتطوع، والمدير، بالإضافة إلى الموظفين الذين يحصلون على أجور.

حيث يقدم الشخص المتطوع مهام إدارية كثيرة، ولكنها بطريقة غير مباشرة، كما يكون للممول دور في تكوين هذا القرار، حيث تتعامل مثل هذه المنظمات التي لا تهدف إلى الربح مع بعض الأفراد، والمؤسسات الأخرى لعمل برامج مستقلة تتناسب مع الهدف الرئيسي المطلوب من المنظمات والحصول على الإيرادات.

تعدّ إدارة المنظمات غير الربحية شيء مهم كما وضحنا، كونها تساهم في تنظيم كافة الأمور المُتعلقة بها، كما تُساهم في الحصول على الربح، وتكون هذه المنظمات معفاة تمامًا من الضرائب بالإضافة إلى كافة المساهمات المُقدمة لها، وذلك في حال تم تسجيلها بطريقة مشروعة، كما أن الأموال التي تأتي إليها بمساهمة من طرف آخر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى