أنواع الحمم البركانية

الحمم  هي عبارة عن مواد يقذفها البركان عند ثورانه،  وهي ليست  مكونه من نوع واحد فقط، بل هناك الكثير من أنواع الحمم البركانية. حيث لا تنحصر  الحمم في نوع واحد فقط، بل يختلف كل نوع من أنواعها عن النوع الأخر.

مكونات  وأجزاء البركان

يتكون البركان من الأجزاء الآتية:

  • الحمم البركانية: وهي عبارة عن مواد يقذفها البركان،  تنبعث الحمم البركانية من باطن الأرض، كما لا يوجد نوع واحد من الحمم بل هناك أنواع من الحمم ،  حيث  يكون بعضها منصهرا والبعض الآخر لا.
  • فوهة البركان: هي فتحة توجد في قمة الجبل البركاني، وهي مخروطية الشكل وأيضا تتخذ الشكل المستدير تقريبا، أتساعها يصل إلى آلف من الأمتار، هذه الفوهة هي التي يخرج منها الحمم البركانية،
  • كما يحتوى البركان على أكثر من فوهة ينبعث منها الحمم، الفوهة الرئيسية وفوهات آخري ثانوية.
  • عنق البركان: ويسمي أيضا بالمدخنة أو مدخنة البركان، وهي الجزء الذي يصل ما بين فوهة البركان العلوية وباطن الأرض، حيث تخرج المواد الملتهبة من خلال عنق البركان.
  • يوجد أكثر من مدخنة للبركان أيضا، حيث يوجد مدخنة رئيسية ومدخنة ثانوية. 

الحمم  البركانية

هي عبارة عن مواد يقذفها البركان، وتخرج من فوهة البركان الرئيسية أو تسيل على جانبي الفوهة، تصل درجة حرارة الحمم البركانية إلى ما يقرب من 1000-1200 درجة مئوية.

تنبعث الحمم البركانية من باطن الأرض، كما لا يوجد نوع واحد من الحمم بل هناك أنواع الحمم البركانية،  حيث  يكون بعضها منصهرا والبعض الآخر لا، وتنقسم أيضا الكتل المنصهرة والتي تعرف باسم الحمم البركانية إلى عدة أنواع.

 مكونات الحمم البركانية

 تتكون الحـمم البركانية من مزيج من المواد الصلبة، ومواد أخري سائلة ومن بين المواد:

أنواع الحمم البركانية

الصخور المنصهرة

تنطلق المواد الصلبة بمجرد حدوث انفجار للبركان، وتأتي الصخور الصلبة تلك من عنق البركان الصلب، أو القشرة الصلبة لعنق البركان.

هذه المواد الصلبة تخرج نتيجة حدوث اندفاع الغازات والمواد السائلة من باطن الأرض وهذه المواد  تختلف من حيث الشكل، فمنها تكون عبارة عن صخور أو رمال، وتتعدد الكتل الصخرية منها الكبيرة ومنها صغيرة الحجم.

اقرأ أيضا:

أهمية علم الجيولوجيا

الغازات البركانية

هناك الكثير من الغازات التي تخرج مع خروج البركان، أول هذه الغازات هو بخار الماء شديد الحرارة، حيث تكون سحب كثيفة في منطقة انفجار البركان، وتكون هذه السحب مختلطة بالغازات كالآتي

  • غاز الهيدروجين.
  • غاز الكربون.
  • غاز الأكسجين.
  • غاز النيتروجين.
  • غاز الكبريت.
  • غاز الكلورين.

هذه الغازات يمكن أن تحدث اضطرابات جوية وسقوط أمطار.

النوعين الرئيسين للحمم

لافا فاتحة اللون: تعد نوعا من  أنواع الحمم البركانية، وهي تتميز بلزوجة عالية جدا، وكثافة عالية وهذا يجعل من الصعب تحركها.

لافا داكنة اللون:  تعد  نوع من أنواع الحمم البركانية،  وهي لا تحتوى على لزوجة مثل لافا اللون الفاتح، فهيا سائلة إلى درجة كبيرة جدا بسبب عدم وجود  اللزوجة، وبسبب قوامها السائل يمكن أن تتحرك بكل سهولة،  ويمكن أن تمتد وتنتشر على مساحات هائلة.

المواد التي تتكون منها الحمم البركانيــة

تتعدد أنواع الحمم  حيث هناك أنواع كثير من  الحمم البركانية،  حيث  يكون بعضها منصهرا والبعض الآخر لا، وتنقسم أيضا الكتل المنصهرة والتي تعرف باسم الحمم البركانـية إلى شكلين كالآتي:

  • لافا فاتحة اللون
  • لافا داكنة اللون
أنواع الحمم البركانية

 الحمم المنصهرة أو لافا فاتحة اللون

يمكن القول أن لافا  فاتحة  اللون، تعد واحدة  من  ضمن أنواع الحمم البركانية، وهي تتميز بلزوجة عالية جدا، وكثافة عالية وهذا يجعل من الصعب تحركها.

الحمم المنصهرة داكنة اللون

يمكن القول أن لافا  داكنة اللون، تعد واحدة  من  ضمن أنواع الحمم البركانية،  وهي لا تحتوى على لزوجة مثل لافا اللون الفاتح، فهيا سائلة إلى درجة كبيرة جدا بسبب عدم وجود  اللزوجة، وبسبب قوامها السائل يمكن أن تتحرك بكل سهولة،  ويمكن أن تمتد وتنتشر على مساحات هائلة.

أنواع  الحمم البركانية

  • الحمم الوسائديه.
  • حمم القباب .
  • حمم كتلية.
أنواع الحمم البركانية
الحمم الوسائدية

حمم القباب:

هي نوع من أنواع الحمم البركانية تكون لزوجتها عالية جدا،  بسبب هذه اللزوجة لا يمكن أن تصل إلى مسافات بعيده عن فوهة البركان، لهذا فهي تتشكل على هيئة قبة من الحمم البركانية.

تكون  هذه الحمم موجودة بالقرب من فوهة البركان، هذه الحمم تتكون بشكل أساسي من الريوليت أو الداسيت، هذا ما جعلها ذات لزوجة عالية جدا.

حمم كتلية:

هذه الحمم تتكون من الأنديزيت كتركيب أساسي لها، وبسبب لزوجتها العالية تخرج هذه الحمم بصورة بطيئة جدا، لهذه فهي تكون كتل من الحمم البركانية.

الكتلة البركانية ذات ملمس ناعم جدا، حيث الجزء المنصهر هو الجزء الداخلي للكتل وليس الخارجي منها، وهذا الجزء يكون منعزلا بسبب هذه الطبقة الكتلية.

 الآن يمكن القول أن هناك الكثير من أنواع الحمم البركانية ، هذه  الحمم تتواجد في مكان واحد وهو البركان، يمكن القول أيضا  أن تكوين الحمم البركانية هو الذي يحدد سلوكها، وليس درجة حرارة وثوران البركان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى