أمور يتمنى الرجل من المرأة أن تعرفها عنه

إن العلاقة بين الرجل والمرأة دائما ما تبدو معقدة وغير مفهومة، مهما جاهد الشخص في محاولة فهمها واستيعابها، ولعل المشكلة في أن هناك أمور يتمنى الرجل من المرأة أن تعرفها عنه والعكس صحيح، حتى يتعامل كلا منهم وفقا لذلك.

هدوء الرجل

من الـأمور يتمنى الرجل من المرأة أن تعرفها عنه هو أن هدوءه ليس بالضرورة نذير مصيبة قادمة، فعندما يصمت الرجل في جلسته مع المرأة ولا يتكلم، تعتقد سريعا أنه يخبأ أمرا كارثيا، ولكن هذا ليس صحيح، فأحيانا يفضل الرجال الصمت والتأمل مع ذاتهم، خاصة إذا كانوا مشحونين بالكثير من العواطف تجاه أحدهم، وغالبا ما ينتهى هذا الصمت في وقت سريع.

الانتظار دون توضيح

في بعض الأحيان تنتظر المرأة من الرجل أن يقوم بفعل مهمة معينة، وقد لا تفصح مباشرة عن ما تريده وتنتظر منه أنه يفهم لوحده وأن يقوم بالسلوك الذي تريده، وهذا ليس صحيحا أبدا، فالرجل يحب أن تركز المرأة على ما تريده بشكل واضح وأن تخبره بما تحب، ومع هذا لا ينبغي على المرأة أن تلح في طلب ما تريده، ولكن بين هذا وذلك يجب أن تخبر المرأة دون مبالغة في الإخبار والتكرار.

الرجل عاطفي

كون الرجل مخلوق عاطفي من الـ أمور يتمنى الرجل من المرأة أن تعرفها عنه، ففي كثيرا من الأحيان يفضل الرجل الاستمتاع بأوقات سعيدة حتى في أكثر الأوقات إيلاما، فيحب أن يترك الأمور ويرحل قليلا لمكان بعيد فيه من الهدوء والطمأنينة ما يجعله يسترد عافيته.

ومن الجدير بالذكر أن الرجال في بعض الأوقات لا يعرفون كيف يمكنهم أن يعبروا عما يدور في خلدهم من مشاعر، وهذا ليس عيبا فقط مطلوب من المرأة أن تعطيهم المساحة الخاصة بهم وألا تشكل ضغطا على شريك حياتها فيبتعد عنها.

أمور يتمنى الرجل من المرأة أن تعرفها عنه

الرجل عملي في العمل

يحب الرجل في الأغلب أن يعطي للعمل قيمته المفترضة، وهذا واحد من أهم الـأمور التي يتمنى الرجل من المرأة أن تعرفها عنه وتقدرها، وألا يتساهل فيه أو يهمله بأي شكل من الأشكال، كما ويكون جادا نحو هدفه من العمل والحرص على النجاح فيه كثيرا، لذا قد تحدث مشاكل بينه وبين شريكة حياته نتيجة عدم فهم ذلك، ففي بعض الأحيان ينصرف الرجل إلى العمل وتتهمه المرأة بأنه لا يهتم به، ولكنه في الواقع يحتاج منها القليل من التفهم وإبراز الحب والاهتمام له ولما يريده في هذه الحياة.

اقرأ أيضا: مهارات تثير اهتمام المرأة نحو الرجل

الرجال مثل الأطفال

الـ أمور التي يتمنى الرجل من المرأة أن تعرفها عنه كثيرة للغاية، ومن أهمها أنه كالطفل، وفي الحقيقة تتعامل النساء في بعض الأحيان وفقا لهه النظرية، فالرجال يحبون النساء الذين يرعونهم ويتعاملون معهم كأنهم أطفال مدللين بحاجة للحب والحنان، كما ويريدون أن يبقوا دوما محل الاهتمام الأول وأن يحصلوا على ما يريدون وقتما يريدون، ولكن ذلك ليس صحيحا مطلقا فقد ينقلب الرجل وفقا لذلك ولا يصبح مقدرا للمرأة التي تحتويه، فيجب على السيدات أن يزن الأمور بين كون الرجل طفلا وبين كونه كبيرا في نفس الوقت.

الرجال لن يكونوا نساء

هنا نشير إلى ضرورة استيعاب المرأة أن الرجل ليس كمثلها، فهو يفكر بطريقة مختلفة ويحسب الأمور بشكل مختلف، لذا فإن تصرفاته تكون مختلفة تماما عن شريكة حياته، ولابد للنساء أن يدركن الاختلاف وأنه واقعي وبالتالي لا يتشاجرن مع أزواجهن عندما يقوموا بأفعال لم يكونوا يتوقعونها، فمثلا النساء كثيري الكلام ويردن من الرجال الاستماع دوما لهم، بينما الرجال يحبون الشكل العملي للأمور أكثر من الحديث.

الرجال ليسوا أقوياء دوما

هي واحدة من أمور يتمنى الرجل من المرأة أن تعرفها عنه وتتصرف بناء عليها، فلا يوجد تلازم دائما بين كونهم رجالا وبين القوة، فأحيانا ما يضعف الجرل ولا يستطيع أن يكون صامدا قويا، وهذا لا يجب أن تخجل منه الشريكة أو تعايره به، فهم بشر بالنهاية.

احتياجات الرجال العاطفية

1-يحب الرجل أن تثني عليه زوجته من حين لآخر

2- يرغب الرجل في الدخول في المنافسات وكسبها

3- الشعور بالأهمية واستحواذ الانتباه

لا ينتهي الحديث عن أمور يتمنى الرجل من المرأة أن تعرفها عنه ولكن عموما يطلب من النساء أن تفهم أنهن لسن كالرجال، وأن تستوعبن طبيعة الرجل حتى لا يشعرن بالخذلان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى