أمراض الرئة الأكثر انتشارًا

تعتبر الرئة عضو حيوي من أعضاء جسم الإنسان؛ حيث أنها أكثر الأعضاء عُرضة للعدوى المحملة بالهواء حيث تستطيع أمراض الجهاز التنفسي أن تتمكن من الأفراد عن طريق التنفس، وتؤدي في معظم الأحيان إلى الموت أو عجز الرئتين عن القيام بمهامهما الرئيسية. وتلك هي أمراض الرئة. ومن خلال هذا المقال نطرح إليكم أمراض الرئة الأكثر انتشارًا حول العالم.

أمراض مجرى الهواء

 تعرف أمراض مجرى الهواء بأنها مشكلة تحدث داخل الجهاز التنفسي تمنع عمل الرئتين بشكل صحيح، وتؤثر هذه الأمراض على الأنابيب (المسالك الهوائية) التي تحمل الأكسجين والغازات الأخرى داخل وخارج الرئتين. وعادة ما تسبب تضيق أو انسداد المسالك الهوائية. وتشمل أمراض الرئة الأكثر انتشارًا مرض مجرى الهواء الربو ومرض الانسداد الرئوي المزمن وتوسع القصبات.

أمراض أنسجة الرئة

 يؤثر الأمراض التنفسية على بنية أنسجة الرئة. حيث يؤدي التهاب هذه الأنسجة إلى جعل الرئتين غير قادرة على التوسع بشكل كامل، وبالتالي لا تستطيع الرئتين القيام بوظيفتها على أكمل وجه، حيث أنه يكون من الصعب على الرئتين امتصاص الأكسجين وإطلاق ثاني أكسيد الكربون. ونتيجة لذلك، لا يمكن للأشخاص المصابين بأمراض أنسجة الرئة التنفس بعمق. يعد التليف الرئوي والساركويد أمثلة على أمراض أنسجة الرئة.

اقرأ أيضا: طريقة علاج النزلة الشعبية

مرض الربو

يعتبر مرض الربو من أمراض الرئة الأكثر انتشارًا وتؤدي إلى انهيار عمل أجزاء مهمة في الرئة، كأن يحدث تورم أو التهابات في أنابيب الشعب الهوائية وهي ممرات رئيسية تحمل الهواء إلى الرئتين، وقد أكدت الإحصائيات أن هناك ملايين الأشخاص الذين يموتون سنويًا بمرض الربو.

أمراض الرئة الأكثر انتشارًا

أمراض الرئة الأكثر انتشارًا

  • مرض الانسداد الرئوي المزمن.

أكدت الاحصائيات أن أربعة ملايين من الأشخاص يموتون سنويًا قبل الأوان بسبب مرض الانسداد الرئوي المزمن.

  • سرطان الرئة.

يقتل سرطان الرئة 1.6 مليون شخص كل عام وهو أكثر أنواع السرطان فتكًا بالأشخاص المصابين به على الصعيد العالمي.

  • الالتهابات الرئوية.

يقوم مرض الالتهاب الرئوي بقتل الملايين من الناس سنويًا، وهو سبب رئيسي للموت بين الأطفال دون سن الخامسة.

  • الوذمة الرئوية.

 وهو تراكم سوائل غير طبيعية داخل الرئة.

  • الانسداد الرئوي.

 ويكون عن طريق انسداد شرايين الرئة.

أمراض الجهاز التنفسي

تعرض ما لا يقل عن 2 مليار شخص للدخان السام الناتج عن عوادم السيارات وغازات المصانع، وينتشر هذا الهواء الملوث في الهواء الطلق، واستنشاقه من قبل المليارات من الأشخاص يوميًا، ولحسن الحظ؛ فإن معظم أمراض الجهاز التنفسي يمكن الوقاية منها عن طريق تحسين جودة الهواء.

من المصادر الشائعة للهواء غير الصحي التبغ والسجائر، والهواء الذي يحتوي على الميكروبات والأبخرة السامة

أو مسببات الحساسية

نصائح للحد من أمراض الجهاز التنفسي:

  1. التقليل من استهلاك التبغ والسجائر هي الخطوة الأولى الأكثر أهمية، وتجديد الهواء باستمرار عن طريق تهوية الأماكن التي يتواجد بها الأشخاص باستمرار.
  2. يمكن أن تمنع برامج التحصين الكثيرين من تحسين وظائف الجهاز التنفسي، وتعزيز الرعاية الصحية، باستخدام الأنظمة والمبادئ التوجيهية المعمول بها من قبل وزارة الصحة.
  3. تدريب العاملين في المجال الطبي والبحث العلمي على التدريب والوقاية من هذه الأمراض ومكافحتها وعلاجها.
  4. إن تعزيز صحة الجهاز التنفسي يجب أن يكون له الأولوية القصوى في صنع القرار العالمي في قطاع الصحة.
  5. هذه الأهداف قابلة للتحقيق على أرض الواقع، والوقاية من أمراض الرئة الأكثر انتشارًا في الآونة الأخيرة، هي واحدة من أهداف التنمية المستدامة شرط أن تحققه الدول.
  6. يجب أن يكون لأمراض الجهاز التنفسي أهم التدخلات الصحية الفعالة من حيث التكلفة على نفقة الدولة.
  7. إن منتدى جمعيات الجهاز التنفسي الدولية (FIRS) تؤكد أن تخفيف عبء الأمراض التنفسية يجب أن تكون له استراتيجية رائدة،.
  8. يجب الالتفات إلى أهمية صحة الجهاز التنفسي ومعرفة أمراض الرئة الأكثر انتشارًا، ورفعها ليكون لها الأولوية القصوى في صنع القرار العالمي.

أمراض الدورة الدموية الرئوية

تعتبر أمراض الدورة الدموية من أمراض الرئة الأكثر انتشارًا حيث أنها تؤثر على الأوعية الدموية بالرئتين. تحدث بسبب تجلط أو تندب أو التهاب الأوعية الدموية. تؤثر على قدرة الرئتين على امتصاص الأكسجين وإطلاق ثاني أكسيد الكربون. قد تؤثر هذه الأمراض أيضًا على وظائف القلب. مثال على أمراض الدورة الدموية الرئوية هو ارتفاع ضغط الدم الرئوي. وغالبًا ما يشعر الأشخاص المصابون بهذه الحالات بضيق شديد في التنفس عند إجهاد أنفسهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى