أعراض مرض السكري

أعراض مرض السكري ، يعد مرض السكري أحد الأمراض المزمنة التي تصيب الجسم بسبب عدم إنتاج الأنسولين بالكمية الكافية، وبالتالي ينتج عنه انخفاض في مستوى الجلوكوز المتواجدة في الدم، ويعد ذلك أحد أنواع مرض السكري، حيث يوجد نوع آخر لا يعتمد على الأنسولين ولكن رغم اكتفاء الأنسولين في الجسم قد يتعرض للأنسولين، وخلال هذه المقالة في عالم المعرفة سوف نتعرف على تأثير الملح على مرض السكري.

أعراض مرض السكري

العديد من الأشخاص لا يعرفون أعراض مرض السكري من النوع الثاني، ربما يبدأ الإنسان بالشك أنه مصاب بمرض السكري أثناء العطش الشديد مع الشعور بالرغبة الشديدة في تناول الطعام، ومع استمرار زيادة مستوى السكر يشعر الشخص المصاب بمرض السكري بالصداع الشديد، وفيما يلي أهم أعراض مرض السكري:

  • الإصابة بجفاف الفم.
  • الضعف والتعب الشديد.
  • انخفاض في الوزن بكمية كبيرة.
  • الرغبة الشديدة في التبول بشكل متكرر.
  • عدم الرؤية بوضوح.
  • الشعور بالخدر والوخز في أطراف الجسم، خاصة في اليدين والقدمين.
  • الإصابة بجفاف ملحوظ في الجلد، مع الرغبة في الحكة بشكل متكرر.
  • زيادة فرصة الإصابة بالعدوى باستمرار.
  • الإصابة بالتهاب المسالك البولية.
  • انخفاض الرغبة الجنسية بسبب تأثير السكر على الأوعية الدموية في الجسم، وكذلك تأثير السكر على الأعصاب المتواجدة في الجهاز التناسلي.
  • من الأعراض الشديدة الناتجة عن مرض السكر هو جفاف المهبل لدى النساء، والإصابة بالعجز لدى الرجال، حيث أثبتت الدراسات حول هذا الموضوع أن نسبة المصابين بالسكر من 35٪ إلى 70٪ مصابين بالعجز الجنسي.
أعراض مرض السكري
أعراض مرض السكري

تأثير الملح على مرض السكري

يوجد العديد من الأشخاص ممن يعتقدون أن الملح يرتبط ارتباط مباشر بالإصابة بمرض السكري أو يزيد من فرصة الإصابة بهذا المرض، وذلك ظنا منهم أن كمية كلوريد الصوديوم المتواجدة في الملح تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري، ولكن هذه المعلومة غير صحيح، حتى في حالة تأثير الصوديوم على مرض السكر فيكون بطريقة غير مباشرة وليس مثل نقص التغذية السليمة أو السمنة أو هبوط النشاط البدني، حيث تعد هذه العوامل من التأثيرات المباشرة التي تزيد من فرصة الإصابة بمرض السكري.

ولكن من المعروف أن الملح يعمل على موازنة السوائل المتواجدة داخل الجسم، وبالتالي يحافظ على مستوى ضغط الدم في الوضع السليم، ولكن في حالة تناول كمية كبيرة من الملح، يؤدي ذلك إلى ارتفاع في ضغط الدم والذي ينتج عنه احتباس للسوائل، الأمر الذي يؤدي إلى تورم الأطراف وخاصة القدمين، كما أنه قد يؤدي إلى إصابة مرضى السكر ببعض المشاكل الأخرى، وبالتالي قد تزيد حالة مريض السكر على حسب كمية الملح التي تم تناولها.

وأثبتت العديد من الدراسات التي أجريت حول تأثير الملح على مرض السكري، ووجد أن مع تناول 2.5 جرام يوميا من الملح يرتبط بنسبة 43٪ بزيادة فرصة الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، إلى جانب زيادة نسبة الأشخاص التي يتطور لديهم مرض السكري من النوع الأول إلى 73٪.

الأطعمة الشائعة الغنية بالملح

يوجد العديد من الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الملح، لذلك فإن الجسم يحصل على الصوديوم من خلال الملح المتواجد في الطعام، وفيما يلي أشهر الأطعمة الغنية بملح الطعام :

  • المكسرات المملحة.
  • اللحوم والأسماك التي يتم تغليفها مثل السردين واللانشون وغيرها من اللحوم المغلفة الأخرى.
  • خلطات الشوربة الجاهزة البودرة ومرقة الدجاج.
  • الطحين الذي يترك ليختمر مثل البسكويت والفطائر وما إلى ذلك.
  • السمن النباتي و الزبدة المملحة.
  • صلصة الطماطم والكاتشب وصلصة الصويا.
  • جميع المخللات مثل الخضروات المخللة والزيتون وغيرها من المخللات الأخرى.
  • مخيض اللبن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى