أعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى

أعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى ، يعتبر مرض البواسير من الأمراض الشائعة جدا التي تصيب العديد من الأشخاص، حيث أشارت العديد من الأبحاث أن 12٪ من سكان العالم مصابين بالبواسير، والتي ينتج عنها ألم شديد في فتحة الشرج، بالإضافة إلى بعض الأعراض الأخرى التي تختلف من شخص لآخر باختلاف شدة المرض، وخلال هذه المقالة في عالم المعرفة سوف نوضح لحضرتكم أعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى.

نبذة عن البواسير

تم وصف البواسير على أنها عروق منتفخة تتواجد في الجزء السفلي من المستقيم وفتحة الشرج، وتم تقسيم البواسير إلى نوعين البواسير الداخلية والبواسير الخارجية، ثم صنفت البواسير الداخلية إلى أربع درجات وهي الدرجة الأولى والثانية والثالثة والرابعة، والجدير بالذكر أن البواسير أحد الأمراض التي ينتج عنها نزيف حاد في المستقيم.

ومع ظهور الأعراض يجب التوجه إلى الطبيب المختص من أجل التأكد من عدم خطورة المرض وتعرض الجسم للمضاعفات، ويقوم الطبيب بمعالجة البواسير بوصف العلاج المناسب لشدة المرض، ولكن في حالة عدم اختفاء البواسير، يلجأ الطبيب لإزالة البواسير من أجل التخلص من الألم الشديد الناتج عنها.

ما هي البواسير الداخلية من الدرجة الأولى؟

يقوم الطبيب بعمل منظار للمريض من أجل فحص نوع ودرجة الإصابة بالبواسير، ولكن أثناء الحديث عن البواسير الداخلية من الدرجة الأولى نجد أنها تكون بارزة بشكل كبير في القناة الشرجية ولا تهبط إلى الأسفل.

ولكن في حال هبوط البواسير الداخلية إلى الأسفل فينتج عنها بعض الأعراض مثل الشعور بالامتلاء والإجهاد والتعب، ولكن تحدث الأطباء عن هذه الدرجة وأنها يمكن أن تزول بمفردها دون استخدام علاج.

أعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى

ولكن في حال وصول البواسير الداخلية إلى الدرجة الثالثة، قد يتطلب الأمر استشارة الطبيب مع تناول العلاج المناسب، وأثناء الوصول للمرحلة الرابعة يتطلب الأمر في هذه الحالة اللجوء إلى الجراحة من أجل التخلص من أعراض المرض.

أعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى
أعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى

ما هي أعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى؟

تعرف البواسير الداخلية من الدرجة الأولى على أنها عبارة عن خلل يحدث في المستقيم والذي يعد أحد أعضاء البواسير الداخلية،

والجدير بالذكر أن هذا النوع من البواسير لا يمكن رؤيته بالعين المجردة، كما أنه لا يعد أحد الأمراض الخطيرة على الإنسان، بل إنه قد يزول دون أي تدخل علاجي أو استشارة الطبيب، خاصة أثناء التعامل مع البواسير الداخلية من الدرجة الأولى، ويعد هذا النوع من الأمراض لا يسبب أي ألم بسبب عدم وجود أي أعصاب في المستقيم يظهر فيها الألم، ولكن مع زيادة شدة البواسير قد يظهر العديد من الأعراض، وفيما يلي أهم أعراض البواسير الداخلية من الدرجة الأولى:

  • الشعور بالألم والانزعاج الشديد من هذه المنطقة.
  • الشعور بالحرقان الشديد في منطقة فتحة الشرج.
  • الرغبة في الحكة باستمرار في المنطقة المحيطة بفتحة الشرج.
  • ملاحظة ظهور بعض الكتل والتورمات حول فتحة الشرج.
  • حدوث نزيف بسيط مع عملية البراز، الأمر الذي ينتج عنه حدوث تهيجات في البواسير الداخلية.

كيفية علاج البواسير الداخلية من الدرجة الأولى؟

تعد البواسير الداخلية من الدرجة الأولى التي لا يظهر فيها هبوط البواسير للأسفل من الأمراض البسيطة التي يتعرض لها الإنسان، والتي لا تتطلب التدخل الطبي الشديد، بل يمكن علاجها من خلال اتباع نظام غذائي سليم، بالإضافة إلى الراحة وعدم الإرهاق الشديد لفترة كافية من الوقت، كما يمكن اتباع نفس الأسلوب في حالة الإصابة بالبواسير الداخلية من الدرجة الثانية بالإضافة إلى إمكانية استخدام الشريط المطاطي أو العلاج الذاتي بالحقن، ولكن في المرحلة الثالثة والرابعة فلابد من استشارة الطبيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى