أعراض البرد في الرحم

أعراض البرد في الرحم قد لا تكون معروفة بالشكل الكامل لدى النساء، أو انها تتشابه مع أعراض أمراض أخرى، حيث أن الرحم من أهم أعضاء الجسم وفي حال ظهور أي أعراض غريبة للبرد فيه فيستوجب زيارة الطبيب والالتزام بكل التعليمات الخاصة بعلاج البرد في الرحم والتي نقدمها في السطور التالية.

ما هو برد الرحم ؟

برد الرحم أو غاز المهبل هو حالة شائعة عند الكثير من النساء وتعني دخول الهواء إلى المهبل وانحباسه في الرحم ثم يخرج عن طريق المهبل مرة أخرى بصوت يشبه صوت خروج الريح من المستقيم وهو أمر عادي لا يحتاج إلى كشف طبي طالما أن الأعراض بسيطة والحالة ليست مزمنة.

أعراض البرد في الرحم

من أهم أعراض البرد في الرحم هو خروج الهواء من المهبل وهو عرض طبيعي ولكن قد تظهر بعض الأعراض الأخرى التي تستلزم كشف طبي وفحص لعلاج هذه المشكلة، ومن أهم أعراض البرد في الرحم هي كالتالي:

  • تسرب البراز واختلاطه مع البول عند قضاء الحاجة.
  • خروج افرازات من المهبل أو من فتحة البول لها رائحة كريهة.
  • حدوث التهاب في المهبل أو المسالك البولية.
  • الاصابة بسلس البول.
  • حدوث ألم شديد أثناء الجماع أو ألم في البطن والشعور بالغثيان.
  • الشعور بالألم في منطقة المهبل وحول منطقة المستقيم.

أسباب البرد في الرحم

هناك عدة أسباب قد تكون وراء الاصابة بالبرد في الرحم وعند التأكد منها يجب استشارة الطبيب وهي كالتالي:

  • الجماع من أهم أسباب الاصابة بالبرد في المهبل حيث يؤدي إلى دخول الهواء إلى الرحم من خلال المهبل ثم خروجه مرة أخرى على هيئة فقاعة.
  • ضعف في عضلات قاع الحوض يؤدي إلى دخول الهواء إلى المهبل وعدم ارتياحه.
  • الاصابة بالناسور المهبلي وهي القناة التي تصل بين المهبل والتجويف الداخلي للبطن وهو ما يسبب أعراض البرد في الرحم.
  • استخدام السدادات القطنية أثناء فترة الحيض والتي تؤدي إلى دخول الهواء وانحباسه وعند ازالتها يخرج الهواء محدثا فقاعة وصوت يشبه الريح.
  • الكشف النسائي أو السونار المهبلي هو أيضا من أسباب البرد في الرحم.
  • ممارسة النشاط الرياضي يؤدي إلى توتر عضلات الحوض مما يحبس الهواء في الرحم.
  • ممارسة بعض النشاطات وتمارين الاطالة واليوغا يؤدي إلى استرخاء عضلات المهمل وهو ما يؤدي إلى خروج الهواء عند تغيير وضعية الجلوس.

علاج البرد في الرحم

يمكن من خلال تغيير بعض العادات اليومية علاج ظاهرة البرد في الرحم ومن تلك العادات هي كالتالي:

أعراض البرد في الرحم
  • ممارسة تمارين كيجل وهي تمارين مهمة جدا لتقوية عضلات الحوض والمهبل.
  • يمكن اختيار وضعيات معينة للجماع تمنع دخول الهواء الى الرحم والتي لا يكون فيها انحناء.
  • علاج الناسور المهبلي إذا كان السبب في ظهور أعراض البرد في الرحم عن طريق تناول المضادات الحيوية أو اللجوء للجراحة لاغلاقه واختيار طبيب تخصص جراحة جهاز هضمي أو جراحة نسائية أو تناول مادة انفليكسيماب في حالة الناسور الناتج عن مرض كرون.

حالات تستدعي استشارة الطبيب

هناك حالات صحية يجب استشارة الطبيب والفحص الطبي طالما ظهر أي عرض من أعراض البرد في الرحم، ومن هذه الحالات عي كالتالي:

  • إذا ظهرت أعراض البرد في الرحم بعد الولادة المتعسرة.
  • إذا ظهرت بعد القيام بأشعة على منطقة الحوض.
  • بهد اجراء عملية جراحية في منطقة الحوض.
  • الحالات التي تعاني من سلس البول أو تسريبه.
  • الحالات التي تعاني من الافرازات المهبلية ذات الرائحة الكريهة.
  • الحالات التي تعامي من نزيف من المهبل.
  • الحالات التي يظهر التهاب أو تورم في منطقة المهبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى