أضرار زراعة القوقعة 

أضرار زراعة القوقعة …تعتبر تلك العملية هي إدخال جهاز الكتروني صغير الحجم داخل الأذن لكي يكون بديلاً عن الأجزاء التالفة في الأذن حتى يتم استعادة السمع مرة أخرى ومن الأفضل أن تتم تلك العملية بداية من عمر الخمس سنوات وأيضاً تُزرع القوقعة للحالات التي تحتاج لذلك لأن أضرار زراعة القوقعة بالغة منها التلوث وانتقال العدوي والتهابات في الأذن الوسطي، تابعونا للتعرف على المزيد من عالم المعرفة.

عملية زراعة القوقعة

تعتبر عملية زراعة القوقعة هي زرع جهاز إلكتروني حجمه صغير يعمل على تحفيز العصب الدهليزي كهربائياً، كما أنه يُسمي عصب السمع لتلك العملية أجزاء داخل الجسم وخارج الجسم.

يكون الجزء الخارجي وراء الأذن ووظيفته هو سمع جميع الأصوات بواسطة ميكروفون أو سماعه ثم يُعالج ذلك الصوت وينتقل إلي الجزء الداخلي، حيث أن مكان الجزء الداخلي يكون تحت البشرة ويتم وضع ذلك الجزء جراحياً بالاستعانة بطبيب في العيادات الخارجية حتى تتجنب أضرار زراعة القوقعة

يتم وضع سلك وإلكترودات حجمها صغير ثم تُوصل إلي القوقعة التي يكون مكانها في الأذن الداخلية

وظيفة السلك هي نقل رسالات عصبية إلي عصب السمع والذي يقوم بإرسال المعلومات إلى الدماغ ليتم الإحساس والشعور بالسمع.

أضرار زراعة القوقعة 

يُجري الجراح شق خلف الأذن حتي يُشكل بروز حجمها صغيرة في منطقة الجمجمة حتي يتم وضع الجهاز الداخلي وبعد ذلك يقوم الجراح بعمل فتحة صغيرة في القوقعة ويدخل الجهاز الداخلي من خلالها وفي النهاية يتم إجراء خياطة الجرح.

أضرار زراعة القوقعة 
أضرار زراعة القوقعة

اضرار زراعة القوقعة   

في بداية الأمر قبل أن نتكلم عن أضرار زراعة القوقعة يمكننا القول بأن تلك العملية آمنه ولكن هناك بعض التفصيلات الصغيرة هي التي تجعل لها مخاطر، حيث أنها تسبب نزيف والتهابات ولها عدة آثارا جانبية بسبب أدوية التخدير الذي يتم تناولها أثناء العملية ومن مخاطر زراعة القوقعة:

  • الأذية في الجهاز العصبي التي تفقد الفرد حاسة التذوق
  • قبل إجراء العملية يحدث فقد السمع المتبقي
  • حدوث الطنين في الأذن
  • خلل في الجهاز العصبي يسبب عدم توازن الجسم
  • حدوث تسرب للسائل الدماغي الشوكي.
  • من الممكن أن يلتقط الجهاز المستخدم في العملية الأمراض ويسبب الإصابة بالعدوى ولذلك يجب استبدال ذلك الجهاز.
  • إلتهاب الأغشية التي تحيط بالدماغ (إلتهاب السحايا) وهي من أكثر أضرار العملية والتي تحدث نادراً ولكن يمكن للأشخاص أصحاب مشاكل في تشريح الأذن الداخلية أن يكونوا أكثر عرضة لذلك الضرر، ولذلك يجب علي مركز إدارة الغذاء والدواء ومركز السيطرة على العدوى بأن يحصلوا على اللقاح الخاص بتلك العدوى للوقاية منها أثناء إجراء العملية.

أقرأ ايضا.. أعراض سرطان القولون عند النساء

التعافي بعد زراعة القوقعة 

فترة التعافي مهمة بعد إجراء عملية زراعة القوقعة حتى لا يحدث لك أضرار زراعة القوقعة وتكون فترة التعافي في المستشفى حيث يقوم الطبيب بإعطاء بعض المسكنات والأدوية حتى لا تحدث عدوى

وبعد مرور حوالي أسبوع بعد إجراء العملية يكون هناك تأمين للجزء الخارجي ويتم توصيله بالجهاز المزروع خلف الأذن وفي تلك اللحظة يمكن استخدام الجهاز

وبعد التأكد من تركيب الجهاز وتوصيل القطعتين ببعضها يبدأ المريض في التعامل مع أخصائيين حتى يتعلم السمع ومعالجة تلك الأصوات.

أسباب زراعة القوقعة

  • فقد السمع بشكل كبيرة وقد تصل إلي عدم القدرة في التعامل مع الآخرين
  • حينما يكون استفادة السمع ضئيلة جداً وذلك بواسطة اختبارات السمع
  • عندما تكون العوامل أو الحالات الخطيرة التي تزيد من أضرار زراعة القوقعة غير متاحة
  • عندما يمتلك المريض حافز كبير لكي يشارك في جلسات التأهيل ويكون لديه رغبة في استعادة الصوت مجدداً.

 فوائد زراعة القوقعة 

  • مقدرة الشخص على سمع الكلام بدرجة قريبة جداً من الصوت الطبيعي
  • فهم الكلام الذي يُحكي دون الاحتياج لقراءة الإشارة
  • التحدث عبر الهاتف أو مشاهدة التليفزيون بطريقة سهلة.
  • مقدرة الاستماع للموسيقى بشكل أفضل.
  • أن يستطيع المريض أن يفرق بين الأصوات المختلفة ومنها الصوت الناعم والصوت المتوسط والصوت الصاخب.
  • التحكم في الصوت الذاتي المحكي بطريقة كبيرة وهذا يجعل التواصل مع الأخرين أفضل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى