أصول بعض تقاليد الزفاف

أصول بعض تقاليد الزفاف يقام العديد من الحفلات الخاصة بالزفاف وفقًا للعادات والتقاليد المتعارف عليها، وتكون خاصة لكل بلد وتابعة للحضارة التي تكون عليها المدينة، ولكنها تتشابه أغلب الحفلات مع بعضها البعض ويظهر بعض الفروق البسيطة وذلك على حسب العادات والتقاليد الخاصة بالعروسة والعريس، وإليكم من عالم المعرفة مجموعة من العادات المتعارف عليها والمتشابه في جميع البلاد.

أصول بعض تقاليد الزفاف

إليكم مجموعة من التقاليد التابعة لأصول الحفلات الخاصة بالزفاف، وهي من التقاليد الموحدة لكافة المدن، ومن ضمن هذه الأصول:

إشبينات العروسة

تكون الإشبينات الخاصة بالعروسة تكون منذ قديم الزمان، حيث يتم ارتداء فستان نفس اللون الخاص بفستان العروس، وهذا ليتم إرباك الأشخاص من حولها وعدم تركيز النظر مع العروسين حتى لا يصابوا بالعين، أما في هذه الأوقات أصبح من الموضة أن تقوم العروس بارتداء الاشبينات التي تكون محيرة بالنسبة للكثيرين، وتعتمد العروس على لون مختلف عن اللون الخاص بفستان العروس.

أصول بعض تقاليد الزفاف
أصول بعض تقاليد الزفاف

ثوب الزفاف الأبيض

يعتبر اختيار الفستان الأبيض واحدة من الأمور الملكية، وهذا لأنه مأخوذ من الملكة فيكتوريا التي عملت على تقديم هذه العادة منذ عام 1840، وبدأ العديد من الفتيات في مختلف دول العالم باتباع هذه العادة، حيث أن اللون الأبيض يكون رمز للنقاء والعفة والطهارة، ولكن في أغلب الأماكن مؤخرًا تم استبدال اللون الأبيض بالعديد من الألوان المتنوعة على حسب الموضة.

خاتم الزفاف

خاتم الزفاف وهو أصول بعض تقاليد الزفاف التي لا يمكن الاستغناء عنها في جميع الدول، حيث يرمز إلى أن الرجل امتلاك الفتاة فعليًا بوضع هذا الخاتم، كما أن العديد من الأشخاص يعتقدون أنه وريد الحب وهو يكون موجود في أصبع البنصر باليد اليسرى وهذا يعني مكان القلب، لهذا اختير هذا الأصبع خصيصًا ليكون موضع أساسي للخاتم.

أصول بعض تقاليد الزفاف

الأزهار

باقة الأزهار التي يتم تقديمها إلى العروس من قبل العريس وهي تكون عبارة عن مجموعة من الورود والزهور الملونة التي تفوح منها الروائح العطرة، أما في قديم الزمن كانوا يقومون بتقديم هذه الباقة ولكنها تكون عبارة عن مجموعة من الأعشاب والتوابل وتتمثل أغليها في الثوم والشبت.

وذلك لمنع العين عن العروس اثناء حفل زفافه ولكن هذا كانت من ضمن خرافات الزمن، ولكن في هذه الأيام أصبحت الورود هي الشيء الوحيد الذي يتم تقديمها إلى العروس للتعبير عن الحب والسعادة.

تعرف على…أضرار الفيلر تحت العين

إلقاء الأرز

تعرف هذه العادة بأنها واحدة من أصول بعض تقاليد الزفاف القديمة وهي أنه يتم إلقاء الأرز على العروسين عندما يتم خروجهم من مكان وجودهم، فهذا كان من العرف المتعارف عليه لدى الأشخاص في قديم الزمان وذلك كان الغرض منه هو التمني بالحظ الوفير.

أما في العصر الحالي يتم استبدال هذه المهمة بطريقة جديدة ومثالية وهي أن يتم إضافة الشرائط الملونة والبالونات وشرائط الورود، بجانب وضع الحلويات للعروس وتقديمها بطريقة مختلفة ومميزة.

يعتبر حمل العروس واحد من العادات والتقاليد المتعارف عليها، حيث يتم حمل العروس عند الوصول إلى عتبة الباب، ويتم حملها من قبل أخ العروس أو عم العروسة أو خال العروس ويتم توصيلها إلى مملكتها منعًا من وصول العين إليها، أما في هذا الوقت الحالي تعرف هذه الحركة من الحركات الرومانسية التي يقوم العريس بتقديمها إلى عروسته، وهنا لا يوجد أي داعي للخرفات الخاصة بقديم الزمن.

تزين السيارة

تزين السيارة الخاصة بالعريس والعروسة واحدة من أهم أصول بعض تقاليد الزفاف المتعرف عليها ولكن في هذه الأوقات، حيث يتم وضع باقة من الورود والأزهار والشرائط الملونة على السيارة مع كتابة أحرف أسماء العروسين، وهي تكون مميزة عن باقي السيارات التي تسير في الزفاف.

شهر العسل

يكون من الطقوس الخاصة بالزفاف وهو أن يقوم العروسين بالذهاب إلى واحدة من المدن السياحية المميزة التي يتم الاستجمام بالجو فيها والعيش في رفاهية ورقي، وهذا من التقاليد الموحدة منذ قديم الزمان وحتى هذه الأيام.

بدلة العريس

تكون بدلة العريس مصممة بشكل أنيق جدًا ففي الزفاف العادي يكون البدل أغلبها باللون الأسود أما في هذه الأيام أصبحت البدل ذو ألوان مختلف جدًا منها الأبيض وهو المنتشر بكثرة في هذه الأيام، بجانب العديد من الألوان الأخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى