أسطورة عيد الحب

أسطورة عيد الحب اختلف في رصدها الكثير من المؤرخين، ولكنهم لم يختلفوا في موعدها وهو يوم 14 فبراير من كل عام، حيث يجتمع كل حبيبين على الحب ويجمع بينهما اللون الأحمر، ومن ثم يتبادلون الهدايا التي تعبر عن الحب والتي يسودها اللون الأحمر في الورود والقلوب، فما هي أسطورة عيد الحب الحقيقية.

أسطورة عيد الحب

يتم الاحتفال بعيد الحب في يوم الرابع عشر من شهر فبراير من كل عام وهو عيد القديس فالنتاين وهو عيد مقدس عند الكنيسة المسيحية الغربية حيث تقول أسطورة عيد الحب أن الاحتفال به يعود إلى القديس فالنتين والذي قد تم سدنه بعد أن عارض أمر ملكي مهم.

يكشف التاريخ عن معارضة القديس فالنتين لأمر الملك والذي يمنع فيه زواج الجنود ظنا من الملك أن الزواج هو سبب يعطل الجنود عد أداء مهامهم ويجعلهم فاشلين، ولكن القديس فالنتين لم يقتنع بهذه النظرية ورأى أن هذا الأمر غير عادل ويعارض الفطرة التي خلقت عليها البشرية وهي الزواج.

لذلك قرر القديس فالنتين أن لا يطيع لأوامر المر وقام بتزويج الجنود ممن يرغبون في الزواج ولكن سرا، وعندما علم الملك بما قام به فالنتين أمر باعتقاله ومن ثم اعدامه، وفي أثناء فترة اعتقاله أحب ابنة السجان والتي كانت لا ترى أي عمياء وقد كتب لها رسالة حب ودع فيها حبيبته للأبد ووقع باسم فالنتين والذي يعني عيد الحب.

وفي عام 496 م قام البابا جيلاسيوس الأول بالاحتفال بأول عيد فالنتين تكريما لهذا القس والذي ضحى بحياته في 14 فبراير من عام 269م حتى أصبح الاحتفال به أمر ضروري ومرتبط بالحب والرومانسية وتبادل مشاعر الحب والوفاء والاخلاص من كل عام.

تاريخ الاحتفال بعيد الحب

أول من احتفل بعيد الحب كان ملك فرنسا شارب السادس حيث دعا لاقامة الاحتفالات المميزة في البلاط الفرنسي حتى رسخ هذه العادة في الثقافات الغربية وبدأ الشعراء يكتبون أشعار الحب والغرام المرتبطة بهذا الاحتفال مثل شكسبير وتشارلز اورليانز.

بدأ الاحتفال الحقيقي بالفعل في القرن التاسع عشر في انجلترا حتى انتقلت ثقافة الاحتفال بعيد الحب في الدول الأجنبية أو التي تتحدث باللغة الانجليزية لتتطور مراسم الاحتفال بعيد الحب من الأشعار والرومانسية لى تبادل الهدايا والورود الحمراء.

تعتبر دولتي كوريا الجنوبية والصين هما من أكثر الدول في جنوب شرق آسيا اهتماما بمراسم الاحتفال بعيد الحب عن طريق تبادل الهدايا لذلك هم الأعلى انفاقا لهدايا عيد الحب مثل الورود والشوكولاتة والورود والمجوهرات وبطاقات المعايدة، بالاضافة إلى اقتناء هدايا رمزية كمفاتيح القديس.

الروايات المرتبطة بعيد الحب

هناك الكثير من الروايات المرتبطة بعيد الحب في كتب التاريخ والتي نشأت من خلالها بعض الأساطير، والتي نذكر منها:

تقول الأسطورة الأولى أن الامبراطور حكم على القديس فالنتين بالسجن فأحب أثناء فترة سجنه ابن السجان والتي قدم إليها رسالة حب ووقع فالنتين وهو السبب الرئيسي في اعدامه.

تقول أسطورة أخرى أن فالنتين يعني الحب المسيحي وليس الحب العاطفي أو الرومانسي حيث تقول الأسطورة بأنه قد تم اعدام القديس فالنتين لأنه أرغم على ترك الدين ولكنه رفض ذلك بشدة لذلك أعدم.

أما الأسطورة الأخيرة فتقول بأن الامبراطور والذي يدعى كلوديوس أصدر حكما قاسيا على الجنود وهو عدم تزويجهم  اعتقادا منه أن هذا الأمر يشتت انتباههم في ظل تعرض بلادهم لحروب وانتشار مرض الطاعون والجدري، ولكن فالنتين لم يرض بذلك بل عارض الامبراطور وزوج الجنود سرا وهو ما أغضب الامبراطور وأمر باعتقاله ثم اعدامه في يوم 14 فبراير 269 م .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى