أسباب وعلاج تساقط الشعر بعد الولادة

أسباب وعلاج تساقط الشعر بعد الولادة ، كثير من السيدات يتمتعن بشعر جذاب وصحي للغاية ولا يوجد به أية مشكلات، ولكن بمجرد أن تدخل المرأة في فترة الحمل يبدأ الشعر في التساقط ويبدو عليه الضعف الشديد بل يتساقط أيضًا، ولذلك فإن الكثير من السيدات يقعن في مشكلة كبرى وهي البحث عن طرق لعلاج هذا التساقط والتعرف معنا في عالم المعرفة على أسباب وعلاج تساقط الشعر بعد الولادة.

اقرأ أيضًا: خلطات هندية لتطويل الشعر

جدول المحتويات

مشكلات تساقط الشعر بعد الولادة

يعتبر تساقط الشعر عقب فترة الحمل والولادة مباشرة من أكثر المشكلات التي تثير القلق والتوتر والضيق لدى العديد من السيدات، لأن الشعر يتساقط بصورة غزيرة وغير مُبررة، وتواجه هذه الفكرة عدد كبير من السيدات في مختلف أنحاء العالم.

وعادة ما تكثر مشكلة تساقط الشعر هذه في الأشهر الـ 3 الأولى من الولادة وتبدأ في الانتهاء تدريجيا كلما مرت فترة على الولادة، وهذا الأمر يشخصه علميا عدد كبير من الأطباء بأنه ينتج عن نقص كمية هرمون الاستروجين في دم السيدة التي ولدت حديثا، فتلاحظ السيدة أن شعرها يتساقط بصورة كبرى وعند تمشيطه تجد التساقط يزداد وخاصة عند غسل الشعر بالشامبو والماء.

وهذه المشكلة عادة ما تزداد صعوبتها إذا وقعت السيدة التي وضعت حديثا في مشكلات نفسية أو ما يعرف باكتئاب ما بعد الولادة فهذا يؤدي إلى تساقط كميات كبيرة من الشعر، ولكن لا داعي أن يكون هناك أي قلق من ذلك لأنها نتيجة طبيعية وتحدث لكل سيدة ولكنها تحدث بشكل متفاوت حيث تختلف كمية الشعر المتساقط من سيدة لأخرى.

أسباب وعلاج تساقط الشعر بعد الولادة
أسباب وعلاج تساقط الشعر بعد الولادة
أسباب وعلاج تساقط الشعر بعد الولادة

أسباب وعلاج تساقط الشعر بعد الولادة

  • تعتبر الهرمونات وتغير كمياتها في الجسم من أهم الأسباب التي تؤدي إلى تساقط الشعر بعد الولادة، ولكن لا تكون هي وحدها ما يؤدي إلى تساقط الشعر بل هناك عامل هام آخر وهو صحة الأم التي تكون منهكة للغاية في تلك الفترة، لأن الجسم يكون قد استهلك طاقته وعناصره في تغذية الجنين فلا يجد الجسم ما يتغذى عليه وكذلك الشعر مما يجعله يتساقط.
  • من أهم الوظائف التي يؤديها هرمون الإستروجين في مرحلة الحمل وما بعدها هو أن يحافظ على قوة الشعر في الرأس ولكن بعد الولادة يقل في الدم مما يجعل بعض الشعيرات تتساقط من فروة الرأس ولكن هناك معدل طبيعي تتساقط فيه كل شعرة أو عدد الشعيرات.
  • يكون الجسد عادة بعد الولادة مباشرة أو بعد مرور حوالي ثلاثة أشهر على مرحلة الولادة، لأن الجسم يفقد عدد كبير من المكونات والعناصر والفيتامينات التي يحتاج إليها الجسم لكي يقوى ويُبنى مرة ثانية ومن أهمها الشعر لذلك فالشعر لا يجد التغذية المناسبة له، وأيضا في فترة الرضاة يفقد الجسم عدد من العناصر لذلك تلاحظ الأم في مرحلة الرضاعة تساقط الكثير من شعرها وبكمية كبيرة في بعض الأحياة.

علاج تساقط الشعر بعد الولادة

  • اتباع نظام غذائي جيد

يعتبر اتباع النظام الغذائي السليم من أهم الأشياء أو الطرق لعلاج مشكلات تساقط الشعر بعد الولادة، ومن أهم طرق التغذية السليمة هي أن تحصل الأم على الطعام المليء بالفيتامينات والمعادن والبروتينات كما أن الأطعمة يجب أن تشتمل على الفاكهة والخضروات من أجل أن يتم تنشيط الدورة الدموية وتنشيط جلد الرأس.

  • لابد من استشارة الطبيب

إذا تساقطت كميات كبيرة من الشعر فلابد في هذه الحالة أن يتم استشارة الطبيب والتعرف على الأسباب المؤدية لذلك، فيمكن أن يكون السبب نفسي أو مرضي في بعض الأحيان وفي تلك الفترة يقوم الطبيب بإعطاء المريضة مكمل غذائي يساعد في بناء الجسم.

  • لابد من الاعتناء بالشعر من خلال استخدام الشامبو الذي يحتوي على العناصر الطبيعية والزيوت وزيت الأرجان وزيت اللوز الحلو وجوز الهند وغير ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى