أسباب وأعراض فقدان السمع عند الأطفال

فقدان السمع

يمكن أن يؤثر فقدان السمع على قدرة الطفل على تطوير مهارات الكلام واللغة والمهارات الاجتماعية؛ وكلما بدأ الأطفال المصابون بضعف السمع في الحصول على الخدمات مبكرًا، كلما زاد احتمال وصولهم إلى إمكاناتهم الكاملة؛ لذا، إذا كنت تعتقد أن طفلك قد يعاني من ضعف السمع، فاطلب من طبيب الأطفال لديك إجراء فحص السمع في أقرب وقت ممكن ولا تنتظر! وفيما يلي أهم أسباب وأعراض فقدان السمع عند الأطفال التي يجب أن تكون على دراية بها.

وقد يحدث فقدان السمع في حالة توقف أي جزء من الأذن عن العمل بالطريقة المعتادة، ويشمل ذلك الأذن الخارجية والأذن الوسطى والأذن الداخلية والعصب السمعي والجهاز السمعي.

أسباب فقدان السمع عند الأطفال

يمكن أن يحدث فقدان السمع في أي وقت خلال الحياة – من قبل الولادة وحتى سن البلوغ؛ وفيما يلي بعض الأشياء التي يمكن أن تزيد من فرصة إصابة الطفل بفقدان السمع:

  • أسباب وأعراض فقدان السمع عند الأطفال سبب وراثي: حوالي حالة واحدة من كل 2 من حالات ضعف السمع عند الأطفال ناتجة عن أسباب وراثية، وقد يكون لدى بعض الأطفال الذين يعانون من سبب وراثي لفقدان السمع أفراد من العائلة يعانون أيضًا من ضعف السمع؛ كما يعاني 1 من كل 3 أطفال مصابين بفقدان السمع الوراثي من “متلازمة”، وهذا يعني أن لديهم حالات أخرى بالإضافة إلى ضعف السمع، مثل متلازمة داون أو متلازمة أوشر.
  • عدوى الأم أثناء وبعد الولادة: حالة واحدة من أصل 4 حالات من فقدان السمع عند الأطفال ناتجة عن عدوى الأم أثناء الحمل ومضاعفات ما بعد الولادة وصدمات الرأس.
  • أسباب غير معروفة: ما يقرب من 1 من كل 4 أطفال يولدون بفقدان السمع، السبب غير معروف.

أعراض وعلامات فقدان السمع عند الأطفال

تختلف علامات وأعراض ضعف السمع من طفل إلى آخر، وإذا كنت ترى أن طفلك يعاني من ضعف السمع، فتواصل مع الطبيب فورًا؛ كما أنه من المهم الانتباه للأعراض التالية:

  • عندم الاندهاش من الضوضاء العالية.
  • عدم التحول تجاه مصدر الصوت بعد 6 أشهر من عمر الطفل.
  • عدم قدرة الطفل على نطق الكلمات المفردة، مثل “بابا” أو “ماما” بعمر 1 سنة.
  • يقوم الطفل بإدارة رأسه عندما يراك، ولكن ليس إذا ناديت اسمه فقط؛ يُخطئ الطفل أحيانًا في عدم الانتباه أو التجاهل، ولكن قد يكون ذلك نتيجة لفقدان السمع جزئيًا أو كليًا.
  • عندما يبدو أن الطفل يسمع بعض الأصوات دون غيرها.
  • تأخر الكلام.
  • الكلام غير واضح.
  • كثيرا ما يقول، “هاه؟”
  • يرفع مستوى صوت التلفزيون بشكل كبير.

يجب أن يصل الأطفال والرضع إلى مراحل هامة في كيفية اللعب والتعلم والتواصل والتصرف، كما يمكن أن يكون التأخير في أي من هذه المعالم علامة على ضعف السمع أو مشكلة تنموية أخرى.

أسباب وأعراض فقدان السمع عند الأطفال

أسباب وأعراض فقدان السمع عند الأطفال وطريقة التشخيص

تشخيص الأطفال الرضع

  • يجب أن يخضع جميع الأطفال الرضع لفحص السمع في موعد أقصاه 1 شهر من العمر؛ ويتم فحص سمع معظم الأطفال أثناء وجودهم في المستشفى.
  • وإذا لم يجتاز الطفل فحص السمع، فمن المهم جدًا إجراء اختبار سمع كامل في أقرب وقت ممكن، ولكن في موعد لا يتجاوز 3 أشهر من العمر.

تشخيص الأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة

  • يجب أن يخضع الأطفال لاختبار سمعهم قبل دخولهم المدرسة أو في أي وقت يكون هناك قلق بشأن سمع الطفل.
  • حيث يحتاج الأطفال الذين لا يجتازون فحص السمع إلى إجراء اختبار سمعي كامل في أسرع وقت ممكن.

أسباب وأعراض فقدان السمع عند الأطفال وعلاجه

لا يوجد علاج أو تدخل واحد يكون هو الحل لكل شخص يعاني من ضعف أو فقدان السمع، لكن، ستشمل خطط العلاج الجيدة المراقبة الدقيقة والمتابعة وأي تغييرات مطلوبة على طول الطريق؛ وهناك العديد من أنواع خيارات الاتصال المختلفة للأطفال الذين يعانون من ضعف السمع ولأسرهم؛ وتتضمن بعض هذه الخيارات:

  • تعلم طرق أخرى للتواصل، مثل لغة الإشارة.
  • تقنية للمساعدة في التواصل، مثل المعينات السمعية وغرسات القوقعة الصناعية.
  • طب وجراحة لتصحيح بعض أنواع فقدان السمع.
  • خدمات دعم الأسرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى