أسباب نقص الأكسجين في الدم

نقص الأكسجين في الدم هي حالة تحدث تسبب نقص نسبة الاكسجين في الدم وهو ما يؤدي إلى مجموعة من الأعراض الخطيرة على صحة الجسم من بينها التعرض لضيق التنفس وهي حالة تتطلب الاسعاف الفوري والتنفس الاصطناعي حتى يمكن تعويض الجسم بالأكسجين.

نقص الأكسجين في الدم

يقوم الدم بحمل الأكسجين إلى الخلايا الموجودة في كافة أنحاء الجسم للحفاظ على وظائفها وأدائها، وعند الاصابة بنقص الأكسجين في الدم فيظهر على المريض بعض الأعراض مثل ضيق التنفس والصداع، وفي حالات نقص الأكسجين الشديدة قد تصل الأعراض إلى خلل في وظائف الدماغ والقلب.

أسباب نقص الأكسجين في الدم

هناك الكثير من الأسباب والعوامل التي تكون وراء نقص الأكسجين في الدم، ومن بين هذه الأسباب هي الأسباب التالية:

  • انسداد القصبة الهوائية نتيجة الاصابة بعدوى أو وجود جسم غريب بها قد تم ابتلاعه.
  • حدوث مشكلة في القلب مثل عيوب القلب الخلقية.
  • الاصابة بأمراض الرئة كالتهاب الشعب الهوائية وانتفاخ الرئة والربو.
  • تسلق الجبال أو الوقوف على مواقع بارتفاعات شاهقة حيث تقل نسبة الأكسجين بها.
  • التعرض لأعراض ضيق التنفس أثناء النوم.
  • تناول أدوية مسكنة للآلام شديدة على الجسم.
  • التهاب أنسجة الرئة كحدوث التليف الرئوي.

أعراض نقص الأكسجين في الدم

يسبب نقص الأكسجين في الدم بعض الأعراض التي تتراوح حدتها بين متوسطة إلى شديدة والتي يمكن ملاحظتها على المريض ويجب استشارة الطبيب فورا لتفادي أي خطورة على الحياة، وهي كالتالي:

  • صداع شديد في الرأس.
  • تسارع ضربات القلب
  • ضيق في التنفس.
  • السعال.
  • زرقان الجلد والأظافر والشفاه.

كيفية تشخيص نقص الأكسجين في الدم

يتم تشخيص نقص الأكسجين في الدم عن طريق الفحص البدني الذي يقوم به الطبيب عند مقابلة المريض حيث يقوم بفحص القلب والرئتين، وملاحظة الأعراض على لون الشفاه والجلد والأظافر، وهنا يقرر الطبيب أن الحالة هي نقص الأكسجين في الدم ومن ثم القيام بالاسعافات الأولية وهو ما يقلل نسب الوفاة.

أسباب نقص الأكسجين في الدم

يمكن التحقق من نسبة الأكسجين في الدم عند المريض عن طريق عدة فحوصلا واختبارات هي كالتالي:

مقياس تأكسج النبض

يتم هذا الفحص عن طريق جهاز استشعار يقوم بالانزلاق فوق اصبع المريض ومن خلاله يقيس كمية الأكسجين في الدم وهو اختبار بسيط ولا يسبب ألم ولا يحتاج إلى جراحة.

اختبار غازات الدم الشرياني

هذا الاختبار يتم عن طريق ابره تستخدم لأخذ العينة من الشريان لقياس نسبة الأكسجين في الدم ونسبة ثاني أكسيد الكربون أيضا.

اختبارات التنفس

وهي الاختبارات التي تتم عن طريق أنابيب متصلة بجهاز الكمبيوتر والأجهزة الطبية الأخرى الأجهزة لقياس معدلات التنفس ونبض القلب.

علاج نقص الأكسجين في الدم

الهدف من علاج نقص نسبة الأكسجين في الدم هو جعل معدلاتها طبيعية من خلال تناول واستخدام بعض الأدوية لعلاج السبب الرئيسي لنقص الأكسجين والتي عادة ما يتم وضعها مباشرة من خلال جهاز الاستنشاق والذي يصل إلى الرئتين بشكل مباشر مما يساعد في استقرار الحالة.

في بعض الحالات الخطيرة من نقص الأكسجين يتم وضع المرضى تحت جهاز التنفس الاصطناعي لتلقي جرعات عالية من الأكسجين مما يساعد في اسعاف الحالة، وتختلف مدة تلقي هذه الاسعافات على حسب حالة كل مريض.

طرق الوقاية من نقص الأكسجين في الدم

  • يمكن القيام ببعض الخطوات البسيطة لتفادي التعرض لنقص الأكسجين في الدم والتي من بينها:
  • ممارسة تمارين التنفس العميق وكذلك التمارين الرياضية الخفيفة كاليوجا والمشي الخفيف.
  • تناول الغذاء الصحي المتوازن والتخفيف من تناول الأطعمة الدسمة قبل النوم مباشرة.
  • تناول الكثير من الماء على مدار اليوم بحيث لا يقل المعدل اليومي عن 3 لتر.
  • الاقلاع عن التدخين حيث يدمر الرئة وبالتالي تكون عرضة أكثر لانخفاض مستوى الأكسجين في الدم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى