أسباب مرض السكري

مرض السكري هو حالة تضعف قدرة الجسم على معالجة جلوكوز الدم، وهو معروف أيضًا باسم سكر الدم؛ وبدون إدارة مستمرة ودقيقة لمرض السكري، فإنه يمكن يتسبب في تراكم السكريات في الدم، مما قد يزيد من خطر حدوث مضاعفات خطيرة، بما في ذلك السكتة الدماغية وأمراض القلب؛ يمكن أن تحدث أنواع مختلفة من مرض السكري، وتعتمد إدارة الحالة على النوع؛ وفيما يلي سنتحدث عن مرض السكري، تعرف على أسباب مرض السكري وأنواعه، وأعراضه، وعلاجه، فتابعوا القراءة.

مرض السكري

  • مرض السكري (بالإنجليزية: Diabetes) هو حالة مزمنة خطيرة تعضف من قدرة الجسم على معالجة جلوكوز الدم؛ كما أنه حالة تغير الحياة وتتطلب إدارة دقيقة لسكر الدم ونمط حياة صحي حتى يتمكن الشخص من إدارته بشكل صحيح، كما أن هناك عدة أنواع مختلفة من المرض.
  • وعلى الرغم من كون داء السكري يمكن التحكم فيه، إلا أن المضاعفات المصاحبة له من الممكن أن تؤثر بقوة شديدة على الحياة اليومية، علاوة على ذلك، من الممكن أن يكون بعضها قاتلاً في حالة عدم علاجها على الفور.

أسباب مرض السكري وأنواعه

هناك ثلاث أنواع من مرض السكري، وهي:

  • داء السكري من النوع 1: يسمى أيضا بسكري الأحداث، وهذا النوع من مرض السكري يصاب به الأشخاص في حالة عدم قدرة الجسم على إنتاج الأنسلوين.
  • داء السكري من النوع 2: يؤثر مرض السكري من النوع 2 على طريقة استخدام الجسم للأنسولين؛ حيث أنه على الرغم من استمرار الجسم في إنتاج الأنسولين، إلا أن الخلايا تفقد القدرة على الاستجابة لهذا الأنسولين بشكل فعال.
  • سكري الحمل: يصاب النساء الحوامل بمرض سكري الحمل في حالة إذا ما كان الجسم أقل حساسية للأنسولين؛ لكن بشكل عام، لا تصاب كل الحوامل بداء سكري الحمل، الذي غالبًا ما يختفي بعد عملية الولادة.

أعراض مرض السكري

  • عندما يكون سكر الدم عادًة في حدود 100-125 ملليجرام/ديسيلتر، فإن الأطباء يقولون بأن الأشخاص الذي توجد به هذه النسبة يعانون من مقدمات السكري أو داء السكري الحدودي.
  • تتراوح مستويات السكر في الدم الطبيعية بين 70-99 ملليجرام/ديسيلتر، بينما الشخص المصاب بالسكري سيكون معدل سكر الدم الصائم الخاص به أكبر من 126 ملليجرام/ديسيلتر.

بعض العوامل الأخرى التي قد تشير إلى مقدمات الإصابة بالسكري:

  • أسباب مرض السكري زيادة الوزن.
  • تاريخ عائلي لمرض السكري.
  • وجود مستوى كوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL) أقل من 40 مجم / ديسيلتر أو 50 مجم / ديسيلتر.
  • تاريخ من ارتفاع ضغط الدم.
  • الإصابة بسكري الحمل أو ولادة طفل يزيد وزنه عند الولادة عن 9 أرطال.
  • متلازمة تكيس المبيض.

أسباب مرض السكري وعلاجه

تشمل الخطوات التي يمكن لأي شخص اتخاذها لتبني نمط حياة مع مرض السكري ما يلي:

  • اتباع نظام غذائي غني بالأطعمة الطازجة والمغذية.
  • لا تتناول الطعام الذي يتواجد به نسبة سكر عالية، أو الذي يشتمل على عدد فارغ من السعرات الحرارية.
  • الامتناع عن الكحول.
  • يجب على الشخص المصاب بالسكري ممارسة الرياضة يوميًا ولمدة نصف ساعة، على مدار خمسة أيام على الأقل في الأسبوع.
  • من الممكن أن يتخذ الشخص المصاب بالسكري خطوات ينتج عنها إنقاص مؤشر كتلة الجسم، حيث يساعد هذا بعض المصابين بالسكري من النوع 2 على التخلص من المرض دون أي علاج.

أسباب مرض السكري واستخدام الأنسولين

  • قد يكون الشخص المصاب بمرض السكري من النوع 1 أو 2 في حاجة إلى حقن الأنسولين أو استنشاقه لمنع ارتفاع مستويات السكر في الدم.
  • سيستخدم بعض الأشخاص حقنة الأنسولين طويلة المفعول للحفاظ على انخفاض مستويات السكر في الدم باستمرار، وقد يستخدم بعض الأشخاص الأنسولين قصير المفعول أو مزيجًا من أنواع الأنسولين؛ مهما كان النوع، فعادةً ما يتحقق الشخص من مستويات الجلوكوز في الدم باستخدام وخز الإصبع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى