أسباب ضيق التنفس عند الحامل

ضيق التنفس في الحمل

تشعر معظم النساء الحوامل بضيق في التنفس في بداية الحمل وفي أواخره؛ لكن لا داعي للقلق، فهذا غير ضار بشكل عام، كما أنه لا يؤثر على كمية الأكسجين التي يحصل عليها طفلك؛ وسنقوم اليوم من خلال هذا المقال من توضيح أسباب ضيق التنفس عند الحامل وما الذي يجب فعله من أجل إدارة ذلك، فتابعوا القراءة.

أسباب ضيق التنفس عند الحامل

إليك أشهر الأسباب التي تؤدي إلى ضيق التنفس أثناء الحمل:

زيادة هرمون البروجسترون في أول أسابيع الحمل

  • في الأسابيع القليلة الأولى من الحمل، الزيادة في هرمون البروجسترون تؤذي إلى ضيق التنفس.
  • حيث يوسع هذا الهرمون سعة رئتيك، مما يسمح لدمك بنقل كميات كبيرة من الأكسجين إلى طفلك.

تنامي الرحم مع استمرار الحمل من أسباب ضيق التنفس عند الحامل

  • مع استمرار الحمل وكبر حجم الجنين يحدث ضيق في التنفس، حيث يشغل الرحم المتنامي مساحة أكبر في بطنك؛ وبالتالي يضغط الرحم ويتغير أعضاء أخرى في الجسم.
  • في حوالي الأسبوع الحادي والثلاثين إلى الأسبوع الرابع والثلاثين من الحمل.
  • يبدأ الرحم بالضغط على الحجاب الحاجز (العضلة المسطحة التي تتحرك لأعلى ولأسفل عند التنفس)، وقد تجعل هذه التغييرات من الصعب على رئتيك أن تتمددا بالكامل.
  • قد يتسبب هذا في مزيد من التنفس السطحي، وقد تشعر بضيق في التنفس.

استقرار الطفل في عمق الحوض في نهاية الحمل

  • خلال الأسابيع القليلة الماضية من الحمل، قد يكون لدى المرأة ضيق أقل في التنفس عندما يستقر طفلك في عمق الحوض استعدادًا للولادة.
  • مع وجود الطفل في هذا الوضع، ينخفض ​​بعض الضغط على الرئتين والحجاب الحاجز.

نصائح لإدارة أسباب ضيق التنفس عند الحامل

قد تساعدك هذه النصائح على التنفس بسهولة

  • الجلوس أو الوقوف بشكل مستقيم، حيث تمنح هذه الأوضاع الرئة مساحة أكبر للتوسع.
  • بطء الحركة، حيث أنه عندما تقوم المرأة الحامل بالتحرك ببطء أكثر، فإنها بذلك تقلل من عمل قلبها ورئتيها مما يساعدها على التنفس بأريحية أكثر.
  • رفع الذراعين فوق الرأس، حيث أنه عن طريق تخفيف الضغط عن القفص الصدري، يمكن تنفس المزيد من الهواء.
  • استخدام الوسائد التي تعمل على دعم النوم، حيث انه من أجل تقليل الضغط على الرئة، يجب دعم الجزء العلوي من الجسم بالوسائد.

متى تتحدث إلى مقدم الرعاية الصحية الخاص بك عن أسباب ضيق التنفس عند الحامل

من الطبيعي أن تشعر المرأة الحامل بضيق خفيف في التنفس أثناء الحمل؛ لذا، يمكنك التحدث إلى مقدم الرعاية الصحية الخاص على الفور إذا أصبح ضيق التنفس لديك شديدًا أو حدث فجأة.

كما يجب الاتصال بمقدم الرعاية الصحية الخاص على الفور إذا كان لديك أي من هذه الأعراض:

أسباب ضيق التنفس عند الحامل
  • النبض السريع.
  • خفقان القلب (ينبض قلبك بسرعة وبقوة).
  • الشعور بالدوار أو الإغماء.
  • ألم في صدر.
  • زرقة حول الشفاه أو أصابع اليد أو أصابع القدم.
  • سعال لا يزول.
  • سعال الدم.
  • الحمى أو القشعريرة.
  • تفاقم الربو.
  • يمكن أن يكون أي مرض يؤثر على التنفس أكثر خطورة أثناء الحمل؛ وإذا كنت تعانين من الربو، فتأكدي من التحدث إلى مقدم الرعاية الصحية الخاص بك حول أفضل طريقة للتعامل مع هذه الحالة أثناء الحمل؛ قد يظل الربو كما هو، وقد يتفاقم أو يتحسن أثناء الحمل.
  • كما تتعرض النساء المصابات بالربو المتوسط إلى الشديد لخطر الإصابة بنوبة الربو خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل وأثناء المخاض والولادة.

في النهاية، إذا كنتِ تشعرين بضيق في التنفس باستمرار، فيجب عليكِ التواصل مع الطبيب المختص؛ حيث يمكن أن يرغب الطبيب في إجراء بعض الفحوصات من أجل التعرف على السبب، وبالتالي محاولة تحسين المشكلة، لا سيمًا إذا كنتِ تعاني من الربو أو لديكِ زرقة حول أصابع اليدين أو القدمين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى