أسباب تقلصات الرحم

تقلصات الرحم

الكثير من الحالات قد يحدث بها تقلصات الرحم بدون أن تكون المرأة بفترة الحيض، كما قد تشعر المرأة بألم في الحوض مشابهة للألم الذي يرافق الدورة الشهرية ببعض الأوقات ولكنه يكون بدونها، ويوجد أسباب كثيرة ينتج عنها تقلصات الرحم والتي يجب معرفتها لأن بعضها يكون ناتج عن الإصابة بأحد الأمراض التي يجب معالجتها، لذا سنتناول أسباب تقلصات الرحم فيما يلي.

مصطلح تقلصات الرحم

  • تعتبر من الأمور التي من الطبيعي حدوثها للمرأة وأغلب النساء يعانون منها سواء قبل الدورة الشهرية أو خلالها وبمدة الحمل، والكثير من حالات تلك التقلصات لا تستدعي للشعور بالخوف والقلق.
  • ولكن ببعض الحالات حدوثها يكون دلالة على الإصابة بمرض ما أو وجود مشكلة صحية.
  • والشعور بالألم الذي يصاحب التقلصات يختلف ويتفاوت في قوته من مرأة لأخرى ويتراوح من خفيف لبسيط لقوي.
  • والألم يكون بأسفل الظهر وتحديداً بالجزء السفلي من البطن، ويوجد بعض الأعراض التي ترافق التقلصات مثل الشعور بالصداع، الغثيان، الدوخة، التقيؤ، التعرق، الإسهال.

أسباب تقلصات الرحم

على الرغم من أن حدوث تقلصات الرحم تعد من الأمور الطبيعية والتي ترافق الطمث إلا إنه يوجد بعض الأمور الأخرى قد تسبب بتقلصات الرحم غير الطمث، حيث بعضها قد يكون أسباب عابرة وأخرى تكون خطيرة ولابد من الذهاب للطبيب، ومن أسباب تقلصات الرحم ما يلي :-

أسباب تقلصات الرحم انقطاع الطمث

حيث أن الفترة التي تكون سابقة لإنقطاع الطمث يبدأ الشعور ببعض الأعراض التي تعد مزعجة وتكون بسبب حدوث تغيرات بالهرمونات ويعد الجسم للبدأ بسن اليأس، ومن تلك الأعراض نزيف غير منتظم، وزيادة الوزن، ومرونة الثدي، وتقلصات الرحم، والغثيان، وتغيرات بالمزاج، وتقلصات المهبل، والتعرق الليلي.

الإجهاض أو الولادة المبكرة

  • قد تصاب المرأة بالولادة المبكرة نتيجة بعض الأمور، والتي تجعل المرأة الحامل تشعر ببعض الأعراض قبل أن تبدأ بالأسبوع السابع والثلاثين ومنها الشعور بألم اسفل السرة وبالبطن، تقلصات بالمهبل والرحم، ملاحظة نزول وخروج ماء الولادة، حدوث بعض التغيرات السريعة بإفرازات المهبل.
  • وبأغلب الحالات الإجهاض يحدث عامةً بالثلث الأول من فترة الحمل، ويوجد بعض الأعراض التي ترافقها مثل النزيف الرحمي، الشعور بألم قوي بالبطن، حدوث تقلصات رحمية تشبه الطمث.

أسباب تقلصات الرحم التبويض

  • قبل أن يأتي أو يبدأ الطمث بمدة تتراوح من عشرة أيام إلى أربعة عشر يوم فعملية التبويض تبدأ بجسم المرأة، بحيث يقوم أحد المبيضين بإخراج بويضة.
  • وهذا يحدث كل شهر مرة واحدة بالحالات العادية والطبيعية حتى تبلغ المرأة وتصل لسن اليأس وهو السن الذي ينقطع به الطمث.
  • وتقلصات الرحم بهذه الحالة تستمر لدقائق وقد تستمر لعدة ساعات وتكون خفيفة وأحياناً تكون قوية وفي الغالب تحدث في البطن بجانب واحد.

الحمل المنتبذ

  • هذا الحمل يحدث عند التصاق البويضة المخصبة بأحد الأماكن بالجهاز التناسلي خارج الرحم كقناة فالوب.
  • وبحالة إصابة أحد قنوات فالوب بالتمزق أو ضرر ما فتسبب بحدوث تقلصات الرحم بجانب بعض الأعراض كالإرهاق، التعب، ليونة الثدي، الغثيان ألم بالثدي.

 أكياس المبايض

حيث قد يحدث انفجار بأكياس المبايض فجأة مما يتسبب في الشعور بألم قوي بالبطن، تقلصات الرحم، حدوث تشنجات بمنطقة البطن، شعور المرأة بثقل بالبطن أو بالظهر.

أسباب تقلصات الرحم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى