أسباب تغير لون الجلد

تغير لون الجلد

يتكون جسم الإنسان من العظام و تُغطى العظام بالأنسجة و تُغطى تلك الأنسجة بطبقة من الجلد، وتعتبر المادة المسؤولة عن لون الجلد والشعر وكذلك لون العيون هي صبغة الميلانين، فدرجة اللون للعيون والجلد و الشعر يكون بناءً على الكمية الموجودة من صبغة الميلانين في الجسم، وهناك عدة أسباب تغير لون الجلد وسوف نتناولها فيما يلي.

لون الجلد

  • فما الذي يحدث إذا لم يفرز الجسم صبغة الميلانين أو كانت موجودة بنسبة قليلة.
  • يؤدي ذلك إلى مرض البرص الذي يكون على شكل بقع بيضاء اللون وتجدر بنا الإشارة إلى أن الأشخاص الذين يمتلكون بشرة بيضاء تنتج أجسادهم كميات قليلة من صبغة الميلانين.
  • والأشخاص ذوي البشرة السمراء أو الداكنة بشكل متوسط تنتج أجسادهم كميات معتدلة من صبغة الميلانين.
  • أما عن الأشخاص ذوي البشرة الداكنة جداً فإن أجسامهم تنتج كميات كبيرة أكثر من الأشخاص الآخرين.
  • في الحالات الطبيعية تتوزع مادة الميلانين في جميع أجزاء الجسم بشكل معتدل ومتساوي.
  • ولكن لدى بعض الأشخاص تتركز الميلانين في مناطق معينة مكوناً بقع مغايرة للون الجلد وهذا يعرف بالكلف.

هناك عوال تؤثر على إنتاج مادة الميلانين في الجسم أو على توزيعها في أنحاء الجسم؟

أسباب تغير لون الجلد

نعم هناك بعض العوامل التي تؤثر على إنتاج الجسم لمادة الميلانين من هذه العوامل ما يتعلق بالوراثة حيث تلعب الجينات الوراثية دور هام في الكمية التي ينتجها الجسم من مادة الميلانين وهناك أيضاً العوامل الأخرى الخارجية التي تؤثر على إنتاج الجسم لمادة الميلانين منها :-

أسباب تغير لون الجلد الحمل

ويحدث أثناء حمل المرأة تغير في هرمونات الجسم فيحدث تغير في لون الجسم ويظهر ما يعرف كلف الحمل وهو أن تظهر بعض المناطق داكنة اللون في جلد الإنسان و يظهر هذا الكلف في الرقبة أو الثدي و لكن هذا الكلف يكون مؤقتا فبعد الولادة يرجع لون الجلد إلى طبيعته.

 سوء التغذية

يؤثر الطعام الذي يتناوله الإنسان بشكل مباشر على صحة الجلد، فعندما يتناول الإنسان كميات كبيرة من الطعام غير الصحي وتكون هذه الأطعمة لا تحتوي بشكل كافي على معادن وفيتامينات يؤثر ذلك على صحة الجلد ولونه فيصبح الجلد جاف مما يؤدي إلى تشقق الجلد كما تظهر بعض البقع الداكنة على الجلد.

أسباب تغير لون الجلد

أسباب تغير لون الجلد الشمس

تعرض الإنسان للشمس من العوامل التي تؤثر على لون الجلد الشمس، فهي تؤثر تأثير كبير على لون الجلد مما يجعله داكن اللون وتزيد درجة تأثير الشمس على تغيير لون الجلد عندما لا يكون هناك واقي يحمي من أشعة الشمس.

بعض الأمراض التي تصيب الإنسان

هناك بعض الأمراض التي تؤدي إلى تغير لون الجلد مثل مرض الكبد فإنه يؤثر على الجلد ويؤدي إلى تغير لونه إلى اللون الأصفر، فقر الدم حيث يؤدي فقر الدم إلى تغير لون الجلد كما يؤدي إلى شحوبه، كذلك إذا تعرض الإنسان لحرق أو حدثت ندبات في الجسم فإن ذلك يؤدي إلى تغير لون الجسم إلى اللون الداكن.

الأدوية

هناك بعض الأدوية لبعض الأمراض التي يكون من ضمن تأثيراتها الجانبية تغير لون الجلد فمثلاً العلاج المستخدم في علاج مرض الروماتويد (التهاب المفاصل) يؤدي إلى تغير لون الجلد، كما هناك أنواع من المضاد الحيوي الذي يؤثر على لون الجلد حيث تؤدي هذه المضادات الحيوية إلى زيادة التصبغ مما يؤدي إلى ظهور بقع داكنة اللون.

الروتين الخاطئ

هناك بعض الأشياء التي يفعلها الإنسان بشكل متكرر والتي تعتبر عادات خاطئة وتؤدي إلى تغير لون الجلد خاصة المنطقة تحت العين مثل التدخين و السهر أو الجلوس أمام الكمبيوتر لفترات كبيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى