أسباب تضخم غدة البروستاتا

جدول المحتويات

تضخم غدة البروستاتا

أسباب تضخم غدة البروستاتا بعض الرجال قد يصابون بتضخم غدة البروستاتا، فهل تعلم الأعراض التي ترافق هذه المشكلة؟، وهي عبارة عن مشكلة صحية تصاب بها غدة البروستاتا الموجودة عند الرجال، وينتج عنها إصابتها بالتضخم ببطء مع تقدم عمر الشخص المصاب، وغالباً لا ينتج عنها ظهور أعراض قبل أن يكون عمر الشخص أربعين عام ولكن عندما يكون عمره 85 فالأعراض تبدأ في الظهور، ويوجد بعض التي قد ينتج عنه الإصابة بضغط البروستاتا وسنتناولها فيما يلي.

البروستاتا

  • هي غدة تكون على هيئة حبة جوز وموجودة بجهاز الذكر التناسلي وتحديداً بين القضيب والمثانة.
  • وغدة البروستاتا تتكون من النسيج الغدي، العضلي، سطح ليفي غيرملس.
  • ومهمتها الأساسية هي تكوين سائل ينتقل للسائل المنوي.
  • وهذ السائل لونه يميل للبياض وكثيف، وهو ضروري ومهم لخصوبة الذكر حيث يقوم بحماية ووقاية الحيوانات المنوية وتغذيتها.
  • والبروستاتا تتضمن على فصين وربما يكون أكثر، كما إنه يوجد حولها طبقة خارجية تتكون من أنسجة.

أعراض تضخم البروستاتا

الأعراض التي ترافق المرض تكون بسيطة ببدايته ولكنها تصبح خطر لو لم يتم تناول أدوية لعلاجها، وهناك الكثير من الأعراض الشائعة لتشير على إصابة البروستاتا بالتضخم، ومنها ما يلي :-

  • معاناة مجرى البول من الضعف.
  • تفريغ المثانة لا تتم بشكل كامل.
  • حدوث تأخر أو بطء بمجرى البول.
  • ملاحظة نزول دم مرافق للبول.
  • احتياج الشخص للقيام بالتبول بليلة واحدة ثلاثة مرات وربما يكون أكثر.
  • شعور الشخص المصاب بألم عند قيامه بالتبول.
  • حدوث تقاطر بالبول بنهاية القيام بالتبول.
  • حاجة الشخص للشد عند قيامه بالتبول لتفريغ المثانة.
  • تسرب البول.

أسباب تضخم غدة البروستاتا

السبب الأساسي للإصابة بتضخم البروستاتا ليس معروف، ولكن يصاب به بصورة رئيسية الرجال الذين عمرهم يكون كبير، والرجال الذين تم فصل أو إزالة الخصية منهم قبل بلوغهم لا يصابون بتضخم البروستاتا، لذلك فالعلماء يعتقدون بأن أسباب الإصابة بتضخم البروستاتا تكون مرتبطة بالخصيتين وبتقدم الشخص في السن، وتتمثل تلك الأسباب فيما يلي :-

ارتفاع نسبة هرمون الاستروجين عن نسبة هرمون التستوستيرون

الرجال يقومون بإنتاج هرمون الذكورة وهو “التستوستيرون”، ويقومون أيضاً بإنتاج عدد قليل من هرمون الأنوثة وهو “الاستروجين”، وعندما الرجل يتقدم بالعمر فإن إنتاج لهرون الذكورة يقل بدون أن يحدث أي تأثير على نسبة هرمون الأنوثة، والعلماء يعتقدون بأن الاستروجين يساهم بنشاط المواد التي تقوم بتدعيم وتقوية نمو وتطور خلايا البروستاتا، وهذا ينتج عنه الإصابة بتضخم البروستاتا.

ارتفاع نسبة هرمون الديهدروتستوستيرون عن هرمون التستوستيرون

هرمون الديهدروتستوستيرون هو هرمون ذكري له دور مهم بنمو البروستاتا، ومع تقدم الرجل بالعمر فهرمون التستوستيرون يتم إفرازه بنسبة قليلة، بينما هرمون الديهدروتستوستيرون يتم إفرازه باستمرار ويتجمع بالدم، وذلك يقوم بتحفيز ودعم استمرار نمو خلايا البروستاتا.

أسباب تضخم غدة البروستاتا

عوامل تزيد من نسبة الإصابة بتضخم البروستاتا

يوجد بعض العوامل التي تساهم بزيادة نسبة إصابة الشخص بتضخم البروستاتا، ومن تلك العوامل ما يلي :-

أسباب تضخم غدة البروستاتا تاريخ عائلي

حيث إذا كان أحد أفراد الأسرة كالأخت أو الأم أو الأب مصابة بمشكلة بالبروستاتا، فإن احتمالية إصابته تكون أكبر.

 نمط الحياة

حيث أن إصابة الشخص بالسمنة يزيد من نسبة الإصابة بتضخم البروستاتا، والقيام بممارسة بعض التمارين الرياضية تساهم بتقليل نسبة الإصابة.

أسباب تضخم غدة البروستاتا التقدم بالعمر

حيث أن الأعراض التي تشير على إصابة الشخص تبدأ في الظهور عندما يكون عمره 60 عام، وهذا معناه أن حوالي ثلث المصابين من الرجال به يعانون من أعراض متوسطة لقوية، ونصف المصابين يعانون من بدأ ظهور أعراض الإصابة عند وصولهم لعمر الـ 80 عام، ونادراً ما تبدأ أعراض الإصابة بالظهور لدى الرجال الذين يكون عمرهم أقل من 40 عام.

أسباب تضخم غدة البروستاتا أمراض القلب والسكري

حيث أن الدراسات العلمية تشير إلى إصابة الشخص بأحد أمراض القلب أو إصابته بالسكري والقيام باستخدام بعض أنواع الأدوية المحددة كحاصرات مستقبلات بيتا تزيد من نسبة إصابة الشخص.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى