أسباب تأخر الكلام عند الأطفال

تأخر الطفل في الكلام

يعتبر أحد المشاكل التي ينتج عنها شعور الوالدين بالتوتر والخوف والقلق الشديد، وأحياناً يظنون بأن الطفل يعاني من ضعف بالكلام والسمع وسيكون مختلف عن باقي الأطفال ولن يتحدث مثلهم، وتأخر الكلام يكون نتيجة العديد من الأسباب التي سنتناولها فيما يلي، والتي يجب معرفتها لمعالجتها لأن علاج المشكلة الأساسية من البداية يساعد في علاج المشكلة سريعاً فما هي أسباب تأخر الكلام عند الأطفال .

مفهوم تأخر الكلام عند الأطفال

  • يوجد اختلاف بين قدرات الأطفال بالعديد من جوانب الحياة التي يمرون بها وخاصة بمرحلة الطفولة.
  • وذلك مثل الاختلاف بوقت بدء الكلام، حيث يوجد نوعان من الأطفال فالنوع الأول يتكلمون بعمر مبكر من الطفولة.
  • أما النوع الثاني فهم يتأخرون بالكلام وأحياناً هذا التأخر قد يكون شيء طبيعي ولا داعي للقلق والخوف منه.
  • وقد يكون بسبب عدم قيام الوالدين وأفراد الأسرة بالتكلم مع الطفل لوقت كبير ومتواظب وببعض الحالات السبب يكون نتيجة مشكلة طبية ويجب الذهاب إلى الطبيب وعلاج المشكلة.

أسباب تأخر الكلام عند الأطفال

يوجد العديد من الأسباب التي ينتج عنها حدوث تأخر بالكلام عند الأطفال ويجب معالجة المشكلة ببدايتها لأنه يكون أفيد وأصح للطفل، ومن أهم هذه الأسباب ما يلي :-

أسباب تأخر الكلام عند الأطفال إعاقة ذهنية وقضايا نفسية

  • حيث قد ينتج عن حدوث إعاقة ذهنية تأخر الطفل بالكلام مثل عسر القراءة والعديد من مشاكل التعلم.
  • وببعض الحالات القضايا النفسية تتسبب بتأخر الكلام لدى الأطفال مثل كالإهمال الشديد.

عدوى الأذن

  • الإصابة بعدوى الأذن المزمنة تقوم بالتأثير بسمع الطفل.
  • بالإضافة إلى إنها تقوم بالتأثير على الكلام ولكن مع علاج المشكلة والتحدث مع الطفل بانتظام فإنه سوف يتطور ويتقدم بالكلام بطريقة طبيعية.

أسباب تأخر الكلام عند الأطفال الإعاقة جسدية

  • إصابة كل من الحنك والفم بالضعف قد يقوم بالتأثير على كلام الطفل.
  • بالإضافة إلى أن الطية التي تقوم بحمل اللسان بالفم السفلي.
  • وهي عبارة عن فجوة صغيرة قد تؤثر على الكلام.
  • وأيضاً الإصابة باللسان المربوط أو الملتصق يتسبب بتأخر الكلام، وقد يتم ملاحظة هذه المشاكل من قبل بدء الطفل بالكلام.

مشاكل بالسمع

  • مشاكل السمع غالباً تتعلق بتأخر الطفل في الكلام.
  • لذلك في البداية يجب أن يذهب الطفل لطبيب مختص وإذا شك الطبيب بوجود أي مشكلة فإنه يقوم بإخضاع الطفل لفحص السمع واختباره.
  • والطفل ربما يعاني من وجود ضعف بالسمع وعدم فهم الكلام وما يقولونه ومن ثم مواجهة صعوبة بنطقها.
  • وبالتالي فإن الطفل لن يستطيع أن يفهم الكلام وإتقانه مما يتسبب في عدم استطاعته تقليد الكلام الذي قيل واستخدام اللغة بطريقة صحيحة.

مشاكل لفظية بالفم

  • أغلب الأطفال يعانون من عدم القدرة على الكلام نتيجة وجود مشاكل بالمناطق التي تكون مسؤولة عن التحدث بالدماغ، وذلك يجعل الطفل يواجه صعوبة بتنسيق اللسان والشفاه والفك للقيام بإصدار أصوات.
  • وأيضاً من المحتمل أن يعاني الطفل بالإضافة للمشاكل الأخرى المرتبطة بالفم كصعوبة التغذية، حيث أن تلك المشكلة تكون حول حدوث علة الكلام لدى الطفل.
  • وربما يواجه مشاكل في السيطرة على أجزاء وعضلات بالجسم والتي يتم استخدامها للتكلم.
  • وتلك المشاكل قد تكون هي فقط لدى الطفل وأحياناً تكون مع أحد المشاكل الأخرى من الصعوبة الحركية كوجود مشكلة بتناول الأكل.

 الأسباب الأخرى لتأخر الكلام عند الأطفال

يوجد بعض الأسباب التي ينتج عنها تأخر الكلام عند الأطفال والتي تعد الأكثر انتشارا، ومنها ما يلي :-

  • تخلف عقلي.
  • تطور بطيء.
  • حرمان اجتماعي، حيث إنه لا يقوم بالتحدث مع شخص أخر لوقت كافي.
  • شلل دماغ.
  • أن يكون الطفل توأم.
  • التوحد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى