أسباب برودة الأطراف

برزدة الأطراف

هناك بعض الأشخاص الذين يعانون من الشعور بالبرد بأطرافهم، هل أنت من هؤلاء الأشخاص؟ هل تشعر بالبرودة بمعظم الفصول؟، التغيرات بدرجة الحرارة وطريقة الحياة تعد من الأسباب المعروفة عن تسببها ببرودة الأطراف، والقيام بتنظيم وضبط تلك العوامل فقد يساهم في تخفيف البرودة، ولكن يوجد بعض الأسباب الأخرى الصحية والتي ينتج عنها الشعور بالبرودة في الأطراف باليدين والقدمين وكيفية التعامل مع هذه الأسباب وعلاجها تابعونا في أسباب برودة الأطراف فيما يلي .
 

مفهوم برودة الأطراف

  • شعور الشخص بين وقت وأخر بالبرودة بالأطراف من الأمور الطبيعية.
  • وهذا بسبب اختلاف درجات الحرارة وأسلوب حياة الشخص ووضعه الصحي.
  • وعندما يتعرض جسم الإنسان لطقس بارد فيقوم بالاهتمام بتدفق الدم للأعضاء الحيوية من أجل الحفاظ على دفئها.
  • وذلك يتسبب بحدوث نقص بتدفق الدم للأطراف والشعور بالبرودة بها مثل الأنف، الذراع، الأذن، الساق.
  • والأعراض التي ترافق الشعور بالبرودة في الأطراف تتراوح من بين خفيفة وشديدة.
  • الخفيفة والتي لا تحدث كثيراً يمكن تجاها لأنها تعد أمر طبيعي أما الأعراض الشديدة والتي تحدث كثيراً لا يمكن الاستهانة بها أو تجاهلها ويجب الذهاب للطبيب ومعرفة السبب وعلاجه.
 

أسباب برودة الأطراف

هناك الكثير من الأسباب التي ينتج عنها الشعور بالبرودة في الأطراف والتي لابد من معرفتها، لأن أحياناً قد تكون بسبب وجود مشكلة صحية، والأطراف يمكن تقسيمها إلى قسمين القسم الأول اليدين أما القسم الثاني فهو القدمين، وهما بالتفصيل كما يلي :-
 

أسباب برودة الأطراف اليدين

تعد برودة اليدين من الحالات المنتشرة بين الأشخاص، والتي سبب الإصابة بها قد يكون بسبب وجود الشخص ببيئة طقسها بارد والذي ينتج عنها استجابة طبيعية لحفاظ الجسم على درجة حرارته، ولكن إذا تكرر ذلك فقد يكون إشارة على وجود مشكلة قد تكون بالأوعية الدموية وقد تكون نتيجة أسباب أخرى، ومنها ما يلي :-

  • الإصابة بمرض البورغر.
  • تصلب الجلد.
  • فقر الدم.
  • مرض السكري.
  • مرض رينود.
  • مرض الذئبة.
  • قضمة الصقيع.

أسباب برودة الأطراف القدمين

يوجد الكثير من العوامل والمشاكل الصحية التي تسبب برودة القدمين، وتلك العوامل قد تكون أحد الأمراض العصبية أو اضطراب بالدورة الدموية، ومن أهم أسباب برودة القدمين ما يلي :-
 

مرض السكري

الأشخاص المصابين بالسكري غالباً يصابون بأمراض الدورة الدموية، وارتفاع مستوى السكر يتسبب في حدوث تضييق الشرايين وانخفاض وصول الدم أو تدفقه لأنسجة القدم، مما ينتج عنه برودة القدمين.
 

التوتر والقلق

الشعور بالقلق والتوتر الشديد يتسببان بإفراز الأدرينالين بنسبة كبيرة ومن ثم حدوث انقباض بالأوعية الدموية، والذي يقوم بانخفاض تدفق الدم للأجزاء الخارجية من جسم الإنسان للحفاظ على الطاقة تحسباً لوقوع ضرر جسدي بسبب التوتر والقلق.
 

قصور الغدة الدرقية

حيث إنها تعد أحد الغدد المسؤولة عن درجة الحرارة، الدورة الدموية، نبض القلق، وعند إصابتها بأي ضرر فإنه ينتج عنها برودة القدمين.
 

مشاكل بالدورة الدموية

حيث أن حدوث أي مشكلة بالدورة الدموية نتيجة حدوث ارتفاع بمستوى الكوليسترول، أحد أمراض القلب، تشكيل لويحات في الشرايين والعديد من المشاكل الأخرى التي تسبب بانخفاض كمية الدم التي تصل للأطراف، مما يتسبب في برودة القدمين.
 

اضطرابات الأعصاب

حيث أن اضطرابات الأعصاب قد ينتج عنها حدوث برودة في القدمين، والتي يكون سببها الإصابة بمرض ما أو صدمة.
 

فقر الدم

حيث أن الشخص يصاب بفقر الدم نتيجة وجود خلايا دم حمراء بنسبة قليلة أو بسبب حدوث نقص بفيتامين ب12 أو نقص بالحديد أو الإصابة بأحد أمراض الكلى، فجميع ما سبق ينتج عنه برودة القدمين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى