أسباب التوتر

تختلف أسباب التوتر فقد تكون هذه الأسباب نتيجة التعرض للخوف أو القلق أو الرهبة وغيرها من الأسباب، حيث أن التوتر يعد أحد المشاعر التي يقوم الجسم بالقيام بها عند التعرض لأي رد فعل، قد يكون هذا التوتر طبيعي وقد يكون مرضي لو زاد عن الطبيعي، لهذا سوف نتعرف على تفاصيل أكثر حول التوتر.

أسباب التوتر

توجد الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالتوتر ومن هذه الأسباب ما يلي:

  • تعرض الشخص للمعاملة القاسية.
  • العمل أكثر من اللازم.
  • فقدان الوظيفة.
  • التعرض لمشاكل زوجية.
  • التعرض للطلاق أو الانفصال.
  • موت أحد أفراد العائلة.
  • ظهور العديد من المشاكل في المدرسة.
  • التعرض للأزمات العائلية.
  • التعرض للسجن.
  • الإصابة بأحد الأمراض المزمنة.
  • التقاعد من العمل.
  • امتلاء الجدول بالكثير من الأعمال.

أعراض التوتر

يشعر المريض ببعض الأعراض التي تشير إلى التوتر ومنها:

  • الشعور بالخجل عن إنجاز بعض الأعمال.
  • التعرض للاكتئاب.
  • الشعور بالقلق والأرق.
  • عدم وجود حافز لأداء بعض الأعمال.
  • حدوث تهيج في الأعصاب.
  • المرور بحالة من الحزن والاكتئاب.
  • الشعور بالقلق طوال الوقت.
  • تناول المخدرات لدى البعض لتقليل الشعور بالتوتر.
  • التدخين المفرط.
  • الكآبة المستمر.
  • الانسحاب من التعامل مع العائلة أو الأصدقاء.

العوامل التي تزيد من التوتر

توجد بعض العوامل التي تعد من كيف تزيل التوتر والتي تساعد في زيادة التوتر ومنها:

  • وجود بعض الأشخاص المقربين الملزمين منك يعد سبب أكثر لزيادة حجم الضغوط عليك والتوتر.
  • قلة الثقة بالنفس تزيد من رفع معدل التوتر، العكس كلما زادت الثقة في النفس كلما قل مستوى التوتر.
  • طريقة التعامل مع التوتر مع الأسباب التي تساهم في التخلص من التوتر أو الشعور بالهدوء.
  • التحضير المسبق لبعض المواقف يقلل من التوتر لو حدث الموقف الذي يتوقعه الإنسان.

كيف تزيل التوتر ؟

لكل من يريد إزالة التوتر عليه باتباع التالي:

أسباب التوتر
  • ممارسة التمارين الرياضية يساعد في رفع معدل السيرتونين الذي يقلل من الشعور بالتوتر، لهذا ينصح بممارسة الجرس، المشي، السباحة وغيرها.
  • التواصل مع الآخرين يزيد من زيادة نشاط الهرمونات في الجسم ويقلل من الشعور بالتوتر ويساعد في تهدئة الجسم.
  • حاول جذب الحواس بشكل أكثر لتقليل الشعور بالتوتر، مثل اشتراك حاسة البصر والسمع والتذوق واللمس والحركة وغيرها مع بعضها البعض.
  • يمكن ممارسة تمارين اليوجا التي تساعد على الاسترخاء وفي التخلص من الطاقة السلبية والتخلص من التوتر.
  • تناول طعام غذاء صحي يحتوي على قدر متنوع من الخضروات والفواكه الطازجة وعلى أحماض الأوميجا 3 الدهنية بجانب البروتين وغيرها.
  • الحصول على قسط من الراحة يخلص الجسم من الإرهاق الزائد الذي قد يكون من أسباب التوتر.

طرق التخلص من التوتر والخوف

يمكن السيطرة على التوتر من خلال اتباع التالي:

  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الأوميجا 3 التي تقلل من الشعور بالتوتر.
  • تناول الشاي الأخضر الذي يحتوي على مواد مضادة للأكسدة وعلى مادة البوليفينول التي تزيد من مستوى السيرتونين وتقلل من الشعور بالتوتر.
  • استخدام الزيوت المنعشة والروائح المنعشة تقلل من الشعور بالتوتر.
  • تجنب شرب الكافيين بقدر الإمكان وكذلك الشوكولاتة ومشروبات الطاقة وغيرها.
  • مضغ العلك يزيد من الشعور بالراحة النفسية وتعزز من تدفق الدم في الدماغ.
  • قضاء الوقت مع الأصدقاء والعائلة بقدر الإمكان.
  • الضحك يساهم في زيادة نسبة الأكسجين في الجسم وبالتالي يقلل من الشعور بالتوتر.

الآن بعد التعرف على أسباب التوتر، ينبغي محاولة اللجوء إلى الطرق التي تقلل من التوتر بقدر الإمكان، لأن عدم التخلص من التوتر بهذه الطرق قد تجعل الشخص يحتاج إلى اللجوء لتناول بعض الأدوية والعقاقير الطبية والمتابعة مع طبيب متخصص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى