أسباب التهاب الغشاء البلوري

الغشاء البلوري

 

 

تكوين الغشاء البلوري

  • هو عبارة عن غشاء متكون من طبقة من أنسجة يبطن التجويف الجنبي.
  • وهي تلك المنطقة الموجودة أسفل جدار الصدر والمحيطة بالرئتين.
  • كما إنه رقيق.
  • والرئتين تتقلص وتتوسع بصورة مستمرة.
  • السوائل البلورية والأغشية المحيطة بالرئتين تسمح للرئتين بأن تتحرك بكل سهولة ويسر بتجويف الجسم.
  • وتقوم بالتقليل من احتكاك الرئة بالأعضاء الأخرى الموجودة بالجسم.
  • والغشاء البلوري يعمل بالإضافة للسوائل المتعلقة به على توفير اللزوجة وحماية الرئة.

التهاب الغشاء البلوري

  • الغشاء البلوري يغطي الرئتين ويقوم بمنع حدوث احتكاك لهم خلال التنفس بجدار التجويف الصدري.
  • وببعض الأوقات قد يصاب هذا الغشاء بالتهاب ويؤدي لحدوث انتفاخ بالغشاء البلوري.
  • بالإضافة إلى الشعور بألم قوي خلال القيام بكل من الضحك، التنفس، العطس، السعال.
  • يوجد الكثير من أسباب التهاب الغشاء البلوري مثل التعرض أو الإصابة بعدوى بكتيرية0
  • وهناك أسباب أخرى عديدة تؤدي إلى الإصابة بهذا الالتهاب والتي سوف أقوم بذكرها لاحقاً.

أسباب التهاب الغشاء البلوري وأعراضها

في بداية الإصابة بالتهاب الغشاء البلوري فإن المريض المصاب سوف يشعر ببعض الأشياء والتي قد تعد بسيطة عن تلك التي سوف يشعر بها لاحقاً عندما تزداد الحالة سوءً، ومن الأعراض التي تظهر عند الصابة بالتهاب الغشاء البلوري ما يلي :-

  • الشعور بألم قوي في الصدر أو بالظهر أو بالكتفين أو بأحد جانبي الصدر.
  • الشعور بألم أشد وأقوى خلال القيام بالتنفس.
  • الشعور بضيق في السعال أو التنفس.
  • حدوث تسارع بدقات القلب غير مفسر.
  • فقدان الوزن بدون تفسير.
  • إذا كان من أسباب التهاب الغشاء البلوري هو الفيروسات فإن أعراضه ستكون كما يلي مثل الشعور بالقشعريرة، التهاب الحلق، البرد، الحمى، ألم بالعضلات، ألم بالمفاصل.

أسباب التهاب الغشاء البلوري

عند الإصابة بالتهاب الغشاء البلوري فإنه يؤدي إلى حدوث انتفاخ وتهيج به مما يتسبب في الشعور بألم قوي، وتعتبر أحد أشهر أسباب الإصابة بهذا الالتهاب هو العدوى الفيروسية، ويوجد أسباب أخرى كثيرة تتسبب في الإصابة به، ومنها ما يلي :-

  • إصابة القصبات الهوائية بالالتهاب.
  • الإصابة بالالتهاب الرئوي البكتيري.
  • اضطراب الجهاز المناعي مثل الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي أو الإصابة بمرض الذئبة.
  • الإصابة بالالتهابات الطفيلية أو الفطرية.
  • مرض السل.
  • الإصابة بجروح بالصدر.
  • حدوث كسور بالضلوع.
  • أورام الرئة والصدر.
  • الإصابة بجدار الصدر.
  • إصابة شرايين الرئة بتكون جلطات دموية.
  • الإصابة بسرطان الرئة.
  • ورم المتوسطة.
  • مضاعفات القيام بجراحة القلب.
  • فقر الدم المنجلي.
  • الإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية.

أمراض تصيب الغشاء البلوري

قد يصاب الغشاء البلوري بالكثير من الحالات والمشاكل المرضية المختلفة، والضرر والتأثير السلبي من خلال السائل البلوري الذي يتم إفرازه بكثرة وضرر بالأغشية البلورية والذي ينتج عن ذلك حدوث مشاكل بالتنفس، ومن الأمراض التي يصاب بها الغشاء البلوري ما يلي :-

أسباب التهاب الغشاء البلوري
  • الانسكاب البلوري أو الجنبي.
  • التهاب الغشاء البلوري.
  • أورام المتوسطة الخبيث.
  • الصدر الدمى.
  • الانصباب البلوري أو الجنبي الخبيث.

علاج التهاب الغشاء البلوري

عند القيام بمعرفة سبب الإصابة بالتهاب الغشاء البلوري يساهم في القيام بتحديد طريقة العلاج الملائمة للالتهاب، ومن طرق علاجه ما يلي :-

  • الحصول على قسط من الراحة يساعد على الشفاء بسرعة.
  • القيام بالاستلقاء على الجنب المصاب يساعد على تخفيف الشعور بالألم عن طريق الضغط عليه.
  • القيام باستخدام المضادات الحيوية يساعد على علاجه، وذلك عندما يكون الالتهاب نتيجة عدوى بكتيرية.
  • يوجد بعض الأدوية التي تستخدم في علاج الالتهاب وتخفف الشعور بالألم ومنها ايبروفين أو اسبرين أو مضادة للالتهابات غير الستيرويدية.
  • يتم استخدام أدوية تقوم بإذابة الجلطات وهذا عندما يكون الإصابة جلطات دموية بشرايين الرئة.
  • القيام باستخدام وضع أنبوب بداخل الصدر، وهذا بهدف القيام بتفريغ سوائل متراكمة بسبب الالتهاب.
    سابعاً القيام باستخدام أجهزة الاستنشاق والتي تقوم بتدفق الهواء للرئتين من خلال توسيع القصبات الهوائية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى