أسباب ارتفاع درجة حرارة الجسم

جدول المحتويات

درجة الحرارة

ربما ترتفع دون وجود سبب معين واضح والذي يستدعينا للذهاب إلى الطبيب على الفور، حيث أن ترك درجة الحرارة مرتفعة دون علاجها يتسبب في الكثير من المضاعفات والأمراض، لذلك لابد من معرفة أسباب ارتفاع درجة حرارة الجسم بالتفصيل.

ارتفاع درجة الحرارة

ارتفاع درجة حرارة الجسم لا تعد مرض ولكنه عرض من ضمن الأعراض يشير إلى وجود مشكلة أو التهاب بالجسم، وربما تكون تعبير أولي عن العديد من الأمراض والتي قد تكون في بعض الأوقات خطيرة، ولكن أغلب الأوقات تكون خفيفة ولا تظل كثيراً وتزول تلقائي.

درجة حرارة جسم الإنسان الطبيعية تتراوح في الغالب ما بين 36 درجة مئوية و38 درجة مئوية، ودرجة الحرارة تختلف طبقاً لعمر الشخص والمكان الموجود به، حيث أن الأشخاص البالغين درجة الحرارة تكون أقل من الشباب والأطفال بنصف درجة مئوية، وأيضاً تختلف الدرجة تبعاً لمكان القياس لذلك إذا كانت أعلى من 37.5 درجة فإنها تعتبر مرتفعة.

أعراض وأسباب ارتفاع درجة حرارة الجسم

 

يوجد بعض الأعراض التي قد تشير إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم، ومنها ما يلي :-

أسباب ارتفاع درجة حرارة الجسم
  • الشعور بالقشعريرة.
  • الشعور بعدم الرغبة بتناول الطعام.
  • الشعور بالسخونة والجفاف.
  • الشعور بالعطش.
  • الشعور بالبرد والارتعاش.
  • الشعور بالضعف والتعرق.
  • الشعور بألم في العضلات.

أسباب ارتفاع درجة حرارة الجسم

إصابة جسم الإنسان بارتفاع درجة الحرارة قد يكون بسبب بعض الأشياء البسيطة ويزول بسرعة وتلقائياً بدون تناول أي أدوية أو تناول أي شيء أخر، وببعض الأوقات يكون نتيجة إصابة الجسم ببعض المشاكل الصحية، ومن أهم أسباب ارتفاع درجة حرارة الجسم ما يلي :-

  • الإصابة بالالتهاب الرئوي أو الإنفلونزا.
  • أخذ بعض الأدوية مثل المضادات الحيوية.
  • الإصابة بمرض كرون أو التهاب مفاصل الروماتويد.
  • تناول التطعيمات.
  • نمو الأسنان عند الأطفال الرضع.
  • جلطات الدم.
  • التسمم الغذائي.
  • التعرض إلى حروق الشمس الشديدة.
  • الإصابة بالتهاب اللوزتين أو الإصابة بالتهاب الأذن الوسطى.
  • الإصابة بأحد أنواع الأورام السرطانية مثل سرطان الدم.
  • الإصابة بالجراثيم أياً كان نوعها.
  • الإصابة بالعدوى الفيروسية.
  • الإصابة بمرض نقص المناعة المكتسبة “الإيدز”.

الأسباب التي ينتج عنها ارتفاع درجة حرارة الجسم متعددة وكثيرة ولا نستطيع تحديد سبب هذا الارتفاع بدون الذهاب إلى الطبيب والقيام بتشخيص الحالة بدقة بالإضافة إلى القيام بالفحوصات المخبرية والاطمئنان على صحتك والتأكد إذا كنت مصاب بمرض ما أم لا.

وعندما تشعر بارتفاع درجة حرارتك أو الشعور بأحد أعراضها يجب عليك أن تقوم بقياس درجة الحرارة من خلال استخدام ميزان الحرارة أي كان نوعه إلكتروني أو زئبقي، وهذا لكي تتأكد إذا كنت مصاب بارتفاع درجة الحرارة أم إنه مجرد شعور ووهم.

الأطباء يفضلون القيام باستخدام النوع الإلكتروني من ميزان الحرارة، وهذا لأن الزئبق الموجود بداخل النوع الزئبقي سام، فإذا حدث وأصيب الميزان بالكسر بالمنزل فربما أحد الأشخاص بالمنزل يتعرض إلى التسمم، ومن ثم يجب القيام بخفض الحرارة بالمنزل بأكثر من طريقة وأسلوب وهذا إذا كنت تشتكي من ارتفاع الحرارة ولكن لا تزيد عن 39 درجة.

طريقة خفض درجة حرارة الجسم بالمنزل

يوجد العديد من الطرق البسيطة والتي يكون لها مفعول في خفض درجة حرارة الجسم، ومنها ما يلي :-

  • القيام بعمل كمادات ماء بارد، ومن ثم وضعها على أعلى الرأس “الجبين”، وهذا لتمتص الحرارة.
  • الابتعاد وعدم الجلوس بالأماكن الحارة والدافئة والجلوس بالأماكن الباردة أو المعتدلة، لبس الملابس السهلة والخفيفة.
  • الجلوس بماء فاتر والأفضل إذا بارد لو استطعت ذلك، وهذا لكي تنخفض درجة الحرارة بشكل أسرع.
  • تستطيع أن تقوم بتناول الدواء الخافض للحرارة بعد أن تكون أقل من 38 درجة، وهذا لأن القيام بتناول الدواء ودرجة
  • حرارتك مرتفعة لن يعطي نتيجة إيجابية ولن يكون ذو تأثير، لذلك لابد من القيام بخفض درجة الحرارة أولاً ومن ثم تناول الأدوية.

أسباب ارتفاع درجة حرارة الجسم والأدوية المستخدمة لعلاجها

يوجد بعض الأدوية التي تستطيع أن تقوم بشرائها وتناولها دون الحاجة لوصفة طبية، ومن هذه الأدوية الايبروفين، الاسيتامينوفين، ولكن يجب عدم تناول هذه الأدوية بكثرة حيث أن الإفراط في استخدامها قد يتسبب في إصابة الكلى والكبد بالتلف وقد تؤدي إلى الموت ببعض الحالات يجب عدم إعطاء الأطفال دواء الاسبرين لأن قد ينتج عنه الإصابة بمتلازمة راي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى