أسباب ألم الظهر للحامل في الشهر السادس

أسباب ألم الظهر للحامل في الشهر السادس ، تتعرض الكثير من النساء الحوامل للعديد من الآلام المختلفة في الظهر قبل الولادة بحوالي 3 أشهر، وهذا ما تسبب في الكثير من المشاكل لهم، وأدى إلى تخوفهم من أسباب هذه الأعراض، ويتحدد هذا الأمر على حسب الأعراض التي تشعر بها المرأة في هذه الفترة المتقدمة من الحمل، ولذلك سوف نستعرض معكم أسباب ألم الظهر للحامل في الشهر السادس، خلال السطور القادمة في عالم المعرفة.

اقرأ أيضًا: فوائد وأضرار فاكهة البابايا للحامل

جدول المحتويات

أسباب ألم الظهر للحامل في الشهر السادس

هناك الكثير من الأسباب التي تظهر عن طريقها آلام الظهر عند النساء الحوامل، مما يجعلهم يتسائلون عن مدى خطورة هذا الأمر على الجنين بشكل عام أو التأثير عليهم، مما يستدعي البحث عن الطرق المناسبة للعلاج أو الوقاية منها فيما بعد، وهذا لأنها تعتبر من الآلام الصعبة التي تتعرض لها المرأة في هذا الوقت.

  • التغييرات الهرمونية التي تصاحب الحمل وتتسبب في زيادة إفراز الهرمونات التي تقوم بزيادة رخاوة الأربطة والعضلات.
  • زيادة الوزن أثناء فترة الحمل.
  • التغيرات التي تحدث في مركز ثقل الجسم، مما تؤدي إلى زيادة الانحناء القطني.
  • زيادة كمية الدهون على الظهر، مما تؤدي إلى تطور الجنين في فترة الحمل.
  • القلق والتوتر، وفي الغالب يتركز هذا الأمر في الأجزاء الضعيفة من الجسم.
  • الوقوف أو الجلوس في وضعية غير مناسبة لفترات طويلة.
  • قد يكون من ضمن الأسباب تأثير الجاذبية على الجسم، والتي قد تؤدي إلى انحناؤه إلى الأمام مع نمو الرحم والجنين.
  • ارتفاع مستوى الهرمونات خلال فترة الحمل، مما تؤثر على الأربطة الموجودة في منطقة الحوض.
أسباب ألم الظهر للحامل في الشهر السادس
أسباب ألم الظهر للحامل في الشهر السادس

نصائح الوقاية من ألم الظهر وتخفف من شدته

هناك العديد من النصائح التي من الضروري أن تقوم المرأة الحامل بإتباعها أثناء فترة الحمل، وذلك لتجنب عدم حدوث أي مشاكل تؤثر عليها أو على جنينها، والإستمرار في فترة الحمل بالحفاظ على صحتها، حتى وصولها لمرحلة الولادة.

  • الحفاظ على القوام السليم.
  • الابتعاد عن الوضعيات الخاطئة في الجلوس أو الوقوف أو الانحناء.
  • الابتعاد عن الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة.
  • عدم حمل أي أغراض ثقيلة الوزن.
  • اختيار الحذاء المناسب، والذي من المفضل أن يكون بدون كعب.
  • استخدام الوسادات المناسبة عند الاستلقاء.

الأعراض التي تستدعي زيارة الطبيب

توجد العديد من الأعراض المختلفة التي تستدعي المرأة الحامل زيارة الطبيب أو استشارته عندما تحدث لها، وهذا لتجنب حدوث أي خطورة عليها وعلى جنينها.

أسباب ألم الظهر للحامل في الشهر السادس
  • وجود آلام تستمر لأكثر من أسبوعين.
  • الشعور بالآلم الحادة والشديدة.
  • حدوث تشنجات على فترات منتظمة وتزداد تدريجيًا.
  • تعرض المرأة لصعوبة أو آلام عند التبول.
  • الشعور بوخز أو تنميل في الأطراف.
  • ظهور إفرازات مهبلية غير منتظمة.
  • حدوث نزيف مهبلي.

علاج ألم الظهر للحامل في الشهر السادس

تحتاج النساء الحوامل بشكل كبير إلى استشارة الطبيب أو البحث عن العلاج المناسب، عندما تتعرف على أسباب ألم الظهر للحامل في الشهر السادس، وهذا للحصول على أفضل الأدوية المناسبة التي تعالج حالتها المرضية، مما جعل هناك ضرورة لتقديم كافة الطرق المناسبة لعلاج آلام الظهر عند الحوامل.

  • تحسين وضعية الجسم: وتعتبر وضعية الجسم المناسبة من أفضل الطرق التي تساعد في عدم تعرض المرأة للآلام الظهر، لأن الوقوف أو الجلوس بطريقة خاطئة لها تأثير كبير على الحوامل بالتحديد.
  • ممارسه الرياضة: تتميز ممارسة الرياضة بطريقة منتظمة في الحفاظ على رشاقة الجسم، وتقوم بدور مميز في تقوية عضلات الجسم وارتفاع نسبة مرونتها، بجانب أنها تعمل على تخفيف الضغط المستمر على العمود الفقري.
  • الحرارة والبرودة: تعمل استخدام الكمادات الباردة على ظهر الحامل في مساعدتها للحد من الألم.
  • العلاج بالإبر: يعتبر الوخز بالإبر من أشكال الطب الصيني الذي من الممكن أن يكون له دور كبير في تخفيف آلام أسفل الظهر أثناء الحمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى