أسباب ألم الظهر في فترة الحمل

تشكو الكثير من الحوامل من آلام الظهر ولا يعرفون أسباب ألم الظهر في فترة الحمل خاصة أنها من الأعراض الشائعة التي تشكو منها معظم السيدات، لهذا سوف نتعرف على الأسباب التي ترجع إلى ألم الظهر وكيفية تخفيف هذا الألم ومتى يصبح هذا الألم يمثل خطورة على الحامل.

أسباب ألم الظهر في فترة الحمل

توجد الكثير من أسباب ألم الظهر في فترة الحمل ومنها:

  • زيادة وزن المرأة في فترة الحمل بسبب الحمل ونمو الجنين تعد من عوامل الضغط على فقرات الظهر التي تسبب ألم في الظهر.
  • حدوث تغيرات في وضع الجسد غير معتاد بحيث تبدأ المرأة في التحرك بوضع مختلف عن السابق مما يتسبب في حدوث ألم في الظهر.
  • التغيرات الهرمونية التي تمر بها المرأة حيث يفرز الجسم هرمون ريلاكسين الذي يساعد الأربطة على الاسترخاء، نفس الهرمون هو الذي قد يتسبب في تفكك الأربطة مسبب ألم الظهر.
  • كلما توسع حجم الرحم بسبب زيادة حجم الجنين يحدث توسع للعضلات في منطقة العانة إلى القفص الصدري، أثناء هذا التوسع يسبب ألم الظهر.
  • الضغوط العصبية التي تمر بها الخامل تؤدي إلى التوتر العضلي في الظهر ولهذا تشعر بتقلصات وألم في الظهر.

متى يكون ألم الظهر خطر للحامل ؟

مما سبق نستنتج أن ألم الظهر يعد عرض طبيعي من أعراض الحمل، لكن متى يكون ألم الظهر خطر للحامل ؟ وذلك في الحالات التالية:

  • لو كان ألم الظهر مصحوب بنزيف مهبلي مع وجود ألم شديد في الظهر، فقد يكون إشارة إلى اقتراب الولادة المبكرة.
  • لو كانت المرأة تعاني من الحمى أو الآلام المستمرة المصاحبة بنزيف خفيف في أسفل الظهر أو في جانبي الظهر بين الورك والضلوع.
  • لو كانت المرأة تعاني من وجود خدر لأي سبب آخر مثير للقلق مثل ألم المخاض المبكر أو الضغط على العصب الوركي.
  • لو كانت المرأة تشعر بأي ألم شديد أو متقطع، في هذه الحالة يتم فحص آلام الظهر لأنه قد يكون بسبب هشاشة العظام أو التهاب المفاصل.

مخاطر آلام الظهر عند الحامل في الشهور الأولى

تتمثل المخاطر التي قد تنتج بسبب ألم الظهر في بداية الحمل في التالي:

  • التعرض للإجهاض.
  • حدوث حمل خارج الرحم.
  • الإصابة بهشاشة العظام المرتبطة بالحمل.
  • انفصال المشيمة المبكرة.
  • الإصابة بتسمم الحمل.
  • التهاب المفاصل الفقري.
  • التهاب المفاصل الإنتاني.
  • الولادة المبكرة.

نصائح لتقليل الشعور بألم الظهر

تعد أسباب ألم الظهر في فترة الحمل مؤشر يدل على أنه ألم طبيعي، لكن هذه المجموعة من النصائح تساعد في تقليل الشعور بألم الظهر ومنها:

أسباب ألم الظهر في فترة الحمل
  • الحفاظ على الوزن السليم.
  • تجنب النوم أو الجلوس بوضعيات خاطئة قد تزيد من حدة الألم.
  • تجنب رفع الأشياء الثقيلة في فترة الحمل.
  • اختيار الحذاء المناسب المريح والابتعاد عن ارتداء الأحذية ذات الكعب المرتفع.
  • اتباع كافة الإرشادات الصحية في حالة الاستلقاء على الفراش أو المغادرة.
  • اختيار وسادة ذات وضع مناسب ووضعها تحت الساقين أو تحت الإبط حتى يتم الاستلقاء على أحد الجانبين.

ألم الظهر بداية الحمل وجنس الجنين

ذكرت بعض التجارب إلى أن السيدات التي تعاني من ألم الظهر في الشهور الأولى من الحمل فإنها تكون حامل في جنين ذكر، أما الشعور بمغص فإنه يشير إلى الحمل في أنثى.

لكن هذه التجارب لا يوجد لها أساس علمي ومن الأفضل أن تعرف المرأة جنس الجنين في الشهر الرابع من خلال إجراء تصوير مغناطيسي.

الآن تم التعرف على أسباب ألم الظهر في فترة الحمل وقد وجدنا أنها من الأعراض الطبيعية المرتبطة بالحمل إلا إذا كان الألم مصحوب ببعض الأعراض الأخرى التي تم ذكرها وفي هذه الحالة يجب سرعة التوجه إلى الطبيب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى