أجمل ما قال الشافعي

أجمل ما قال الشافعي .. الإمام الشافعي هو عبد الله محمد بن إدريس شافعي المطليبي قراحي ، من مواليد 150 هجريا، من الأئمة الأربعة المهمين، لأنه أهم طائفة شافعية في الفقه الإسلامي، وأساس الفقه الإسلامي، وأهم ما يميزه هو ذكاءه وحكمه العادل بين الناس ومواهبه اللغوية وكثرة أسفاره، ويمدحه كثير من العلماء وخاصة الإمام أحمد.

مولد ونشأة الشافعي

  • ولد الإمام الشافعي في مدينة غزة بفلسطين، وانتقلت أسرته إلى مكة وهو في الثانية من عمره.
  • لذلك حفظ القرآن كاملاً وهو في الرابعة من عمره، ثم بدأ في طلب العلم في مكة قبل بلوغه العشرين، وبعد الهجرة إلى المدينة المنورة وهو في العشرين.
  • سعى للدراسة عند الإمام مالك بن أنس، ثم انتقل إلى اليمن، ثم انتقل إلى مدينة بغداد الساعة 184 هـ.
  • عاد الإمام الشافعي إلى مكة وعاش هناك قرابة 9 سنوات، وأثناء إقامته درس المذهب الحنفي في الحرم المكي، ثم هاجر إلى بغداد للمرة الثانية وعاش حتى عام 195 م، وكتب هذا الكتاب (“الرسالة”) وهو تفسير لعلم أصول الفقه.
  • ثم هاجر إلى مصر عام 199 م ونشر مذهبه هناك، وبقي هناك حتى وفاته عام 204 م بسبب البواسير، وله أربعة أبناء: محمد أبو عثمان، وفاطمة، وزينب، ومحمد أبو حسن.

أخلاق وصفات الشافعي

  • وفرة العلم: اشتُهر بثروته المعرفية والحكمة، فكان يهيمن على عالم الرأي العام عند دراسة القواعد التي تحكم الحديث، والانتحال، والمُلغى.
  • الحياء: رغم علمه إلا أنه معروف بالتواضع والبساطة، لأنه يحترم الجميع بلا استثناء.
  • الكرم: معروف بالكرم.
  • العبادة والتقوى: يشتهر بالتقوى والعبادة، كما كان يجلس بشكل دائم في المسجد، حيث يُكمل القرآن كل يوم.
  • في رمضان يختم المصحف كل ليلة، وقال له الربيعين سليمان المرادي المصري: مرة صلِّ جميعًا).
  • تشجيع المعرفة: دعا “القادة الشباب” الأفراد لتعلم المعرفة في مختلف المجالات.

ضريح الإمام الشافعي

يقع ضريح الإمام الشافعي في مصر ويمكن اعتباره من أكبر المزارات في العالم، ويتميز بقبة مطلية بالنحاس ترمز إلى رمز الإمام الشافعي الخاص، بناه السلطان صلاح الأيوبي.

شيوخ الإمام الشافعي وتلاميذه

  • أمرائه في المدينة المنورة: الإمام مالك بن أنس، إبراهيم بن سعد الأنصاري، عبد العزيز بن محمد الدراوردي، إبراهيم بن أبي يحيى، محمد بن سعيد بن.
  • أبي فادق وعبد الله بن نافع سايق.
  • ورؤساؤه في اليمن: القاضي مطرف بن مازن من صنعاء، هشام بن يوسف، رفقاء الإمام الأوزاعي عمرو بن أبي سلمة ويحيى بن حسن.
  • رؤسائه في العراق: وكي بن ​​جلا، أبو أسامة حمد بن أسامة كفيان، إسماعيل بن علياء، عبدا لوهاب بن عبدالمجيد بريان.

أجمل ما قال الشافعي

أجمل ما قال الشافعي هذه هي الدنيا

تموت الأسد في الغابات جوعًا… ولحم الضأن تأكله الكــلاب.

وعبد قد ينام على حريـــر… وذو نسب مفارشه التــراب.

أجمل ما قال الشافعي

أجمل ما قال الشافعي دعوة إلى التنقل والترحال

ما في المقام لذي عـقـل وذي أدب… من راحة فدع الأوطان واغترب.

سافر تجد عوضًـا عمن تفارقــه… وانْصَبْ فإن لذيذ العيش في النَّصب.

إني رأيت ركـود الـماء يفســد… إن ساح طاب وإن لم يجر لم يطب.

والأسد لولا فراق الغاب ما افترست… والسهم لولا فراق القوس لم يصب.

والشمس لو وقفت في الفلك دائمة… لملَّها الناس من عجم ومن عـرب.

والتِّبرُ كالتُّـرب مُلقى في مكانـه… والعود في أرضه نوع من الحطب.

فإن تغرّب هـذا عـَزّ مطلبـــه… وإن تغرب ذاك عـزّ الذهــب.

أجمل ما قال الشافعي الضرب في الأرض

سأضرب في طول البلاد وعرضها… أنال مرادي أو أموت غريبـا.

فإن تلفت نفسي فلله درهــــا… وإن سلمت كان الرجوع قريبا.

آداب التعلم

اصبر على مـر الجفـا من معلم… فإن رسوب العلم في نفراته.

ومن لم يذق مر التعلم ساعــة… تجرع ذل الجهل طول حياته.

ومن فاته التعليم وقت شبابــه… فكبر عليه أربعا لوفاتــه.

وذات الفتى والله بالعلم والتقى… إذا لم يكونا لا اعتبار لذاته.

متى يكون السكوت من ذهب.

إذا نطق السفيه فلا تجبه… فخير من إجابته السكوت.

فإن كلمته فـرّجت عنـه… وإن خليته كـمدا يمـوت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى