آخر روايات أحمد خالد توفيق

تنوعت آخر روايات أحمد خالد توفيق والتي ألفها قبل وفاته بين روايات الخيال العلمي، والرعب، والفنتازيا، والروايات التي تناقش قضايا سياسية واجتماعية بأسلوب غير مباشر، حيث تميزت رواياته وأعماله بالعبقرية الأدبية والنبوغ، حيث استطاع طرح الكثير من القضايا المجتمعية الهامة في أعماله يغلفها طابع الرعب والفانتازيا، فترك لنا حصيلة أدبية دسمة سوف تخلد ذكراه للأبد، ونحن هنا اليوم لنتحدث عن أهم وآخر رواياته وأعماله الأدبية، وأشهر أقواله المأثورة، وللمزيد من الموضوعات الشيقة يمكنك زيارتنا في عالم المعرفة

معلومات عن الكاتب احمد خالد توفيق 

قبل أن نتطرق للحديث عن آخر روايات أحمد خالد توفيق دعونا أولاً نتعرف على أهم المعلومات عن الكاتب أحمد خالد توفيق فيما يلي: 

  • وُلد الكاتب أحمد خالد توفيق عام 1962م في مدينة طنطا، وتخرج من كلية الطب عام 1985م، وحصل على شهادة الدكتوراه في طب المناطق الحارة عام 1997م، بدأ رحلته مع الأدب من خلال أولى وأشهر أعماله وهي سلسلة ما وراء الطبيعة والتي بدأ في كتابتها في عام 1993م. 
  • حققت هذه السلسلة نجاحاً باهراً، ولاقت إقبالاً كبيراً من القُراء خاصة الشباب، حيث أنها تميزت بطابع الرعب والخيال العلمي والتشويق، ولهذا سُمي بعدها بالعراب. 
  • بالرغم من أنه استمر في كتابة وإصدار المزيد من الأعداد من روايات سلسلة ما وراء الطبيعة حتى عام 2014م، إلا أنه في خلال تلك المدة قام بكتابة الكثير من الروايات والأعمال والمقالات السياسية والاجتماعية، بالإضافة للكتب والقصص القصيرة. 
  • توفي الكاتب أحمد خالد توفيق عام 2018م بعد تعرضه لنوبة قلبية مفاجئة عن عمر يناهز 55 عام، وبهذا فقد عالم الأدب أسطورة في أدب الرعب والفانتازيا. 

آخر روايات أحمد خالد توفيق 

آخر روايات أحمد خالد توفيق هي رواية شآبيب والتي صدرت عام 2018م وهو نفس العام الذي توفي فيه الكاتب، أي تم نشرها قبل أشهر قليلة من وفاته، وهي رواية مميزة مليئة بالمغامرة والإثارة، حيث تدور أحداثها حول عدة أفكار وأسئلة جريئة، بالإضافة للعديد من الأفكار والآراء المتناقضة والمتضاربة والصراعات الدينية والطبقية. 

تبدأ رواية شآبيب بمشهد مميز من نهاية الرواية يلفه جو من الغموض، ثم بعد ذلك يرجع الكاتب مرة أخرى لنقطة البداية ويحاول طوال الرواية ربط الخيوط ببعضها والتي تجتمع في مشهد النهاية، وأثناء سير الرواية يحاول الكاتب رسم صورة للعرب وهم متفرقين ومشتتين في زمان غير محدد، في مجتمعات منعزلة مليئة بالحقد والكراهية في عالم يبغضهم ويعاملهم كالغرباء. 

ينتقل الكاتب بالقارئ خلال الرواية بعدة أماكن، بدءاً من النرويج، مروراً بالولايات المتحدة الأمريكية، ثم بليبيريا، إلى مصر، ثم أستراليا، حتى خط الاستواء في النهاية. 

آخر روايات أحمد خالد توفيق

أهم أعمال أحمد خالد توفيق 

بعد أن تعرفنا على آخر روايات أحمد خالد توفيق دعونا نستعرض قائمة بأهم أعمال الراحل أحمد خالد توفيق، والتي تضم حصيلة غنية من الروايات والكتب والقصص القصيرة فيما يلي: 

  • من أهم رواياته: يوتوبيا، السنجة، تأثير الجرادة، مثل إيكاروس، في ممر الفئران، شآبيب. 
  • أما من حيث المجموعات القصصية أو المقالات فقد صدر له العديد منها، ومن أهمها: قوس قزح، عش ولا تقل للموت لا مرتين، الآن نفتح الصندوق 1، عقل بلا جسد، حظك اليوم، سر الغرفة رقم 207، زغازيغ، الآن أفهم.
  •  الآن نفتح الصندوق 2، فقاقيع، الغث من القول، الآن نفتح الصندوق 3، قهوة باليورانيوم، شاي بالنعناع، لست وحدك، ضحكات كئيبة، وساوس وهلاوس، الهول، شربة الحاج داود، أفلام الحافظة الزرقاء، ولد قليل الأدب. 
  • ومن أهم كتبه: اللغز، رجل الرمال، قصاصات قابلة للحرق، قصة تكملها أنت، اللغز وراء السطور، خواطر سطحية سخيفة، الحافة، أفراح القبة، رفقاء الليل. 
  • ومن أهم سلاسل الروايات: سلسلة ما وراء الطبيعة، سلسلة روايات فانتازيا، سلسلة روايات WWW، سلسلة روايات سافاري، سلسلة روايات عالمية للجيب، سلسلة روايات رجفة الموت. 
آخر روايات أحمد خالد توفيق
آخر روايات أحمد خالد توفيق

اقرأ أيضًا: معلومات عن مخترع المنطاد

أشهر أقوال أحمد خالد توفيق 

بعدما تحدثنا عن آخر روايات أحمد خالد توفيق وأهم أعماله، دعونا نذكر أشهر أقواله فيما يلي: 

  • في حياة كلّ إنسان لحظة لا تعودُ الحياة بعدها كما كانت قبلها.
  • لا أخاف الموت، أخاف أن أموت قبل أن أحیَا. 
  • أن تخيفَ الناس يوهمك بأنَّك أكثرَ شجاعة.
  • فقط في هذه اللحظات أدركتُ أن عليَّ أن أخوض حربًا مريرةً مع ذلك الطفل المزعج في داخلي. 
  • إنَّ القراءة بالنسبة لي نوعٌ رخيص من المخدِّرات، لا أفعل بها شيئًا سوى الغياب عن الوعي فيما مضى تصوَّر هذا، كانوا يقرؤون من أجل اكتساب الوعي. 
  • الثقافة شيء والذكاء شيء والنصاحة شيء آخر.
  • المشكلة أن هناك أطرافًا في غاية القوة تمارس الفساد وهي قادرة على أن تتمتع كذلك بحماية الحكومة. 
  • هل تعرف لماذا صار الجاحظ هو الجاحظ والمتنبي هو المتنبي وتشارلز ديكنز هو تشارلز ديكنز؟، كان الأمر سهلًا بالنسبة لهم لأنه لم يكن في بيوتهم هاتف. 

كان الكاتب والدكتور أحمد خالد توفيق هو أول من كتب في مجال أدب الفانتازيا والخيال العلمي في الوطن العربي حين صدر أول أعماله والتي عُرف بها حتى بعد مماته وهي سلسلة ما وراء الطبيعة، وبالرغم من عدم انتشار هذا النوع من الأدب في ذلك الوقت، ورغم أن أول رواية في هذه السلسلة لاقت الرفض في البداية، إلا أن هذا النوع من الأدب حقق نجاحاً كبيراً آنذاك. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى